تركيا تعتزم توظيف 4200 مدرس "مؤقتا" لتعليم لغتها للاجئين السوريين

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 04.11.2016 20:00
آخر تحديث في 04.11.2016 22:21
تركيا تعتزم توظيف 4200 مدرس مؤقتا لتعليم لغتها للاجئين السوريين

أعلنت وزارة التربية التركية، عزمها توظيف 4200 مدرس لفترة مؤقتة في أقسام اللغة التركية والآداب والتعليم، وذلك ضمن إطار جهودها الرامية إلى تعليم لغة بلادها للطلاب السوريين الموجودين في البلاد، بمستويات أفضل.

ومن المقرر أن يتم توظيف المدرسين في مراكز التعليم المؤقتة وبعض المدارس الحكومية، ضمن المرحلة الأولى من مشروع "اندماج الطلاب السوريين في نظام التعليم التركي"، الذي أبرمته وزارة التربية التركية والاتحاد الأوروبي.

وفي تصريح للأناضول اليوم، قال "علي رضا ألتونال"، مدير عام مؤسسة "التعليم مدى الحياة" التابع لوزارة التربية إن "الاتحاد الأوروبي سيقدّم لتركيا 300 مليون يورو لدعم المشروع المذكور ضمن إطار اتفاقية "إعادة قبول المهاجرين".

وأوضح ألتونال أن الوزارة تعمل على دمج الطلاب السوريين الموجودين في عموم البلاد إلى نظام التعليم التركي بشكل تدريجي، حيث يُشكّلون 99% من إجمالي عدد الطلاب الأجانب البالغ 151 ألف طالب من بلدان مختلفة.

وأشار إلى أن 327 ألف طالب يتلقون التعليم في مراكز التعليم المؤقتة المخصصة لأجل الطلاب السوريين في عموم تركيا.

وأضاف "سيتم توظيف العدد المذكور من المدرسين عاما واحدا في تلك المراكز وأيضا في مدارس تابعة للوزارة".

وتابع: "هناك 833 ألف طفل سوري في مرحلة التعليم يتوزع معظمهم في ولايات هكاري وغازي عنتاب وشانلي أورفة وكلس وإسطنبول، وتمكنا من إدراج 475 ألف طفل منهم في نظام التعليم".

وتتصدر تركيا دول العالم من حيث عدد اللاجئين، إذ تستقبل قرابة 3 ملايين لاجئ، بينهم نحو 2.7 مليون سوري، يشكلون 15% من مجموع سكان سوريا قبل الحرب، بحسب بيانات رسمية تركية.

كما تعد تركيا الدولة الأكثر استضافة للاجئين من الأطفال وفقا لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (يونسيف).