درع الفرات.. استشهاد ضابط تركي و5 من الجيش الحر وقتل 13 من داعش

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 05.11.2016 14:09
آخر تحديث في 05.11.2016 18:09
درع الفرات.. استشهاد ضابط تركي و5 من الجيش الحر وقتل 13 من داعش

أعلنت رئاسة الأركان التركية، اليوم السبت، مقتل 13 مسلحًا من تنظيم "داعش" الإرهابي، في اشتباكات مع فصائل المعارضة السورية وغارات للتحالف الدولي شمالي سوريا.

جاء ذلك في بيان صادر عن رئاسة الأركان حول عملية "درع الفرات" التي دخلت يومها الـ 74.

وقال البيان إن قوات المعارضة السورية بسطت سيطرتها على قريتي عبلة ودوير جنوبي بلدة أخترين بريف مدينة حلب الشمالي.

وأشار البيان إلى أن ضابطًا من القوات التركية التي تدعم المعارضة السورية، استشهد، وأصيب 3 ضباط صف بجروح طفيفة، خلال اشتباكات مع مسلحي التنظيم، فضلًا عن مقتل 5 عناصر من المعارضة وإصابة 22 آخرين، ومقتل 5 من مسلحي داعش.

ولفت البيان إلى أن فصائل المعارضة حررت 172 قرية، وبسطت سيطرتها على مساحة تقارب ألفًا و365 كيلو مترًا مربعًا منذ انطلاق العملية في 24 أغسطس/ آب الماضي.

وأشار البيان، أن القوات التركية استهدفت 71 هدفًا للتنظيم تمكنت خلالها من تدمير ملاجئ، ومواقع دفاعية، ومواقع قيادة، وأسلحة وعربات للإرهابيين.

وأشار إلى أن الطائرات التابعة لسلاح الجو التركي لم تجر أي طلعات.

وأوضح البيان، أن 8 إرهابيين من داعش قُتلوا جراء غارات لمقاتلات تابعة للتحالف الدولي في منطقتي "شدود"، و"بليقه"، شمالي سوريا، إضافة إلى تدمير 3 أبنية يستخدمها التنظيم لأغراض دفاعية.

كما ذكر البيان، أن وحدات الكشف عن المتفجرات التركية، أبطلت مفعول لغم أرضي و11 قنبلة مصنعة يدويًا خلال أنشطتها في المناطق المحررة، مبينًا أن العملية منذ انطلاقها وحتى اليوم شهدت إبطال مفعول 36 لغمًا، و1418 قنبلة مصنعة يدويًا.

وتواصل الطائرات بلا طيار، طلعاتها للمراقبة على طول الحدود مع سوريا.