جاوش أوغلو: قرار البرلمان الأوروبي تجميد انضمام تركيا يقلل من شأن الاتحاد

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 24.11.2016 22:35
آخر تحديث في 25.11.2016 02:06
جاوش أوغلو: قرار البرلمان الأوروبي تجميد انضمام تركيا يقلل من شأن الاتحاد

قال وزير الخارجية التركي مولود جاوش أوغلو، اليوم الخميس، إن قرار البرلمان الأوروبي تعليق مفاوضات انضمام بلاده إلى الاتحاد الأوروبي "لا قيمة له، ويقلل من شأن الاتحاد".

جاء ذلك في تصريحات خاصة للأناضول، حول مشروع قرار غير ملزم صوت لصالحه نواب البرلمان الأوروبي، في وقت سابق اليوم، يوصي بتجميد مفاوضات انضمام أنقرة إلى الاتحاد الأوروبي لفترة مؤقتة.

وأضاف جاوش أوغلو: "قلنا دائمًا إنه في حال صدور قرار بنّاء من الاتحاد الأوروبي ومؤسساته، فإننا نتلقاه بصدر رحب ونستفيد منه، لكن في حال صدور قرار متعمّد كهذا فإننا نرفضه ولا قيمة له، وفي الواقع هذا القرار يقلل من شأن البرلمان والاتحاد الأوروبيين".

ولفت الوزير أن "دولاً (لم يذكرها) إلى جانب تركيا بدأت مفاوضاتها مع الاتحاد الأوروبي في الماضي القريب، إما انضمت إلى الاتحاد أو فتح معها فصولا تفاوضية كثيرة، على عكس تركيا التي تتعرض لازدواجية المعايير في هذا الإطار.

وأضاف قائلاً "عندما نرى الجهات التي قدمت المقترح لمجلس البرلمان، يظهر لنا أن تلك الجهات التي شعرت بالأسف لفشل الانقلاب في تركيا (منتصف يوليو/تموز الماضي)، ولم تسعد بفشلها، وتحاول جاهدة من أجل إخراج منظمة بي كا كا الإرهابية من قائمة الإرهاب لدى الاتحاد".

كما اعتبر جاوش أوغلو القرار "مؤشرًا على ضعف الاتحاد الأوروبي"، مؤكدًا أن الشعب التركي لم يكترث للقرار.

وصوت 479 نائبا لصالح مشروع قرار غير ملزم، يوصي بتجميد مفاوضات انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي، ورفض 37، فيما تحفظ 107 نواب على الإدلاء بأصواتهم.

ويوصي المشروع بتعليق مفاوضات انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي، ويعزو التعليق إلى الظروف التي شهدتها تركيا بعد إعلان حالة الطوارئ إثر المحاولة الانقلابية الفاشلة لـ"منظمة غولن" الإرهابية في 15 تموز/يوليو الماضي.