الجيش التركي يعلن تحييد 26 إرهابيًا جنوب شرقي البلاد وشمالي العراق

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 25.03.2017 19:09
آخر تحديث في 25.03.2017 21:23
الجيش التركي يعلن تحييد 26 إرهابيًا جنوب شرقي البلاد وشمالي العراق

أعلنت القوات المسلحة التركية، تحييدها 26 إرهابيًا في ولايات جنوب شرقي البلاد وشمالي العراق، خلال عمليات شنتها على معاقل لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية في المنطقة، ما بين 16-24 مارس/ آذار الحالي.

وأوضحت هيئة الأركان العامة التركية، في بيانها الأسبوعي الذي نشرته اليوم السبت، أنها حيَّدت 26 إرهابيًا في عمليات شنتها ضد معاقل "بي كا كا"، في ولايات ديار بكر، وماردين، وشرناق، بينغول، وهكّاري، جنوب شرقي البلاد، وشمالي العراق، ما بين 16-24 مارس/ آذار الحالي.

وحول العمليات الجارية شمالي سوريا، لفت البيان أن القوات التابعة للجيش التركي وقوات الجيش السوري الحر، تواصل تطهير مدينة الباب بمحافظة حلب السورية وبلدتي قباسين وبزاغة والمناطق المحيطة بهما من المتفجرات والألغام التي زرعها تنظيم داعش الإرهابي.

كما لفت البيان إلى أن السيطرة على مساحة ألفين و15 كيلومتراً مربعاً شمالي سوريا، تضم ما مجموعه 243 منطقة مأهولة بالسكان ما بين مدينتي جرابلس واعزاز، تمت بفضل "المعركة الشديدة والحاسمة التي خاضها الجيش السوري الحر بدعم من القوات المسلحة التركية" في المنطقة.

وأضاف البيان أن تلك القوات تواصل اتخاذ الإجراءات اللازمة لوقف أي هجمات محتملة قد تشنها العناصر الإرهابية بمنظمة "بي كا كا/ ب ي د"، انطلاقًا من منطقة عفرين (تتبع محافظة حلب السورية) غربي المناطق المحررة في إطار عملية درع الفرات، أو منطقة منبج (تتبع المحافظة نفسها) شرقي المناطق المحررة.

و"درع الفرات"، هي حملة عسكرية أطلقتها وحدات خاصة تركية، في أغسطس/آب 2016، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، لدعم قوات "الجيش السوري الحر"، استهدفت تطهير مدينة جرابلس (شمالي سوريا) والمنطقة الحدودية من المنظمات الإرهابية، وخاصة تنظيم "داعش" الذي يستهدف الدولة التركية ومواطنيها الأبرياء.