تركيا تطفئ أنوار أبرز معالمها في إطار حملة "ساعة الأرض"

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 26.03.2017 10:31
آخر تحديث في 26.03.2017 14:06
تركيا تطفئ أنوار أبرز معالمها في إطار حملة ساعة الأرض

أطفأت تركيا في الساعة 20:30 من مساء أمس السبت الأنوار عن أبرز معالمها العمرانية، في إطار المشاركة بحملة "ساعة الأرض" بهدف لفت الأنظار إلى التغير المناخي في العالم.

فقد أطفئت الأنوار عن أبرز المعالم التركية كالجسرين المعلقين اللذين يربطان شطري مدينة إسطنبول وقصر طوب قابي وقلعة روم إيلي حصار، وبرج غلاطة وجامعي السلطان أحمد والسليمانية، وقصر دولمة باهجة، والعديد من القصور والجامعات والملاعب.

كما أطفئت الأنوار أيضا عن أبرز المعالم العالمية في العديد من المدن، في الساعة 20.30 بالتوقيت المحلي لكل مدينة، كأضواء برج إيفل في العاصمة الفرنسية باريس، ودار الأوبرا في مدينة سيدني الأسترالية.

تجدر الإشارة إلى أن فعالية "ساعة الأرض" انطلقت من مدينة سيدني الأسترالية في 2007، بتنظيم من الصندوق العالمي للطبيعة (غير حكومي، تأسس عام 1961) وشاركت فيها العام الماضي 178 دولة حول العالم، وهي أضخم حركة شعبية عالمية بيئية تهدف إلى رفع الوعي بخطر التغير المناخي.

وتتمثل الفعالية في إطفاء المصابيح لمدة ساعة واحدة ليلا من الساعة 20.30 إلى الـ21.30 وفق توقيت كل دولة مشاركة في آخر يوم سبت من شهر مارس/آذار.