الخطوط الجوية التركية تتحدى الحظر الإلكتروني وتسجل رقماً قياسياً جديداً

ديلي صباح
إسطنبول
نشر في 27.03.2017 16:22
آخر تحديث في 27.03.2017 21:20
الخطوط الجوية التركية تتحدى الحظر الإلكتروني وتسجل رقماً قياسياً جديداً

أعلنت الخطوط الجوية التركية تسجيلها رقماً قياسياً لعام 2017، أمس الأحد، بالرغم من حظر الأجهزة الإلكترونية الذي فرضته السلطات الأمريكية والبريطانية والذي كان الهدف منه التأثير على حجوزات الشركة.

فقد أعلن المدير العام للخطوط الجوية التركية، بلال إكشي، على موقعه الرسمي على تويتر أن الشركة قد حملت ما مجموعه 179.871 مسافر يوم الأحد، وهو أعلى رقم منذ شهر كانون ثاني/يناير.

وقد استخدم بلال في تغريدته هاشتاغ BaharGeliyor# أي الربيع قادم.

وكانت الولايات المتحدة وبريطانيا حظرتا، يوم الثلاثاء، حمل الأجهزة الإلكترونية بحجم أكبر من الهاتف المحمول على متن الرحلات القادمة من العديد من دول الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، ذات الغالبية المسلمة، بما في ذلك الرحلات القادمة من مطار أتاتورك الدولي، في إسطنبول.

وقيل إن السبب وراء الحظر أمني يستند إلى تقارير استخباراتية، دون تحديد ماهيته.

في رد خجول على القرار، انتقد المسؤولون في البلدان المعنية بالحظر الأمر، مشيرين إلى أن الهدف منه محاربة شركات الطيران الشرق أوسطية التي باتت تتمتع بحصة كبيرة من السوق الرائجة أكثر منه لأهداف أمنية.

هذا وقد عوضت الشركات التي يسري عليها الحظر على ركابها بأنظمة ترفيه داخل الطائرة وخدمة إنترنت لا سلكية طوال الرحلة، في حين وزعت بعضها على الركاب لوحات رقمية لاستخدامها خلال الرحلة.