الأتراك في الخارج يواصلون الإدلاء بأصواتهم حول التعديلات الدستورية

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 09.04.2017 14:41
آخر تحديث في 09.04.2017 15:04
الأتراك في الخارج يواصلون الإدلاء بأصواتهم حول التعديلات الدستورية

توجه الأتراك المقيمون في عدد من الدول، صباح اليوم الأحد، إلى صناديق الاقتراع للإدلاء، بأصواتهم في الاستفتاء على التعديلات الدستورية الجديدة.

وذكر مراسلون أن مراكز الاقتراع بالممثليات التركية في جمهورية كوسوفا، ألبانيا، والسودان، وإيران، وجنوب إفريقيا، ولبنان، والأردن، والجزائر استقبلت المواطنين المتوافدين للإدلاء بأصواتهم.

وتتوزع مراكز الاقتراع على السفارات التركية وقنصلياتها في عواصم ومدن الدول السبع.

ويوجد في كوسوفا ألف و275 ناخبا تركيا مسجلا، وفي ألبانيا نحو ألف ناخب وفي السودان 983 ناخبًا وفي إيران ألف و100 ناخب وفي جنوب إفريقيا 1061، وفي لبنان 4 آلاف و224 ناخبا، وفي الأردن ألفًا و900 ناخب، وفي الجزائر 1535 ناخبًا.

وانطلق التصويت في بعض الدول منذ 27 مارس/آذار المنصرم، واليوم الأحد هو آخر أيام تصويت الأتراك في الخارج، بينما تستمر عملية التصويت في المعابر الحدودية حتى 16 أبريل/نيسان وهو موعد الاستفتاء داخل تركيا.

وبلغ إجمالي عدد الناخبين الأتراك في الخارج، مليونين و927 ألف ناخب، لهم الحق في الإدلاء بأصواتهم في مراكز الاقتراع التي أقيمت في 1200 ممثلية دبلوماسية تركية لدى 577 دولة.

ونشرت الجريدة الرسمية التركية في 11 فبراير/شباط الماضي، قانونًا يتيح طرح التعديلات الدستورية الخاصة بالتحول إلى النظام الرئاسي، في استفتاء شعبي.

كما تنص التعديلات على التحول الى النظام الرئاسي عوضا عن البرلماني، ورفع عدد نواب البرلمان التركي من 550 إلى 600 نائب، وخفض سن الترشح لخوض الانتخابات العامة من 25 إلى 18 عامًا.

ومن أجل إقرار التعديلات الدستورية في البلاد، ينبغي أن يكون عدد المصوتين لصالحها أكثر من 50% من الأصوات (50%+1).