زعيم "الحركة القومية": السياسة التركية ستشهد إعادة هيكلة عقب الاستفتاء

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 16.04.2017 14:13
آخر تحديث في 16.04.2017 14:55
زعيم الحركة القومية: السياسة التركية ستشهد إعادة هيكلة عقب الاستفتاء

قال رئيس حزب الحركة القومية التركي (معارض) دولت بهجه لي، إن السياسة في تركيا ستشهد إعادة هيكلة عقب الاستفتاء على التعديلات الدستورية.

جاء ذلك خلال تصريح للصحفيين في العاصمة التركية أنقرة، عقب الإدلاء بصوته في الاستفتاء على التعديلات الدستورية الذي تشهده تركيا اليوم الأحد.

واعتبر "بهجه لي" الاستفتاء "نقطة تحول بالنسبة إلى الشعب، لأن السياسة التركية ستشهد إعادة هيكلة جديدة فيما يخص مستقبل البلاد".

وأشار إلى أهمية المشاركة العالية في التصويت، "كضرورة للثقافة الديمقراطية التي يتحلى بها الشعب التركي".

وتوجّه الناخبون الأتراك إلى صناديق الاقتراع، صباح اليوم، للتصويت في الاستفتاء الشعبي على مشروع التعديلات الدستورية الذي تقدم به حزب "العدالة والتنمية" الحاكم، ويتضمن الانتقال من النظام البرلماني إلى الرئاسي.