الإدارة الأمريكية "قلقة" من القصف التركي للإرهابيين في سوريا والعراق

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 26.04.2017 09:11
آخر تحديث في 26.04.2017 23:23
الإدارة الأمريكية قلقة من القصف التركي للإرهابيين في سوريا والعراق

أعربت الإدارة الأمريكية عن "قلقها من مشكلة في التنسيق" في الغارات الجوية التركية التي استهدفت عناصر منظمة "بي كا كا" الإرهابية وذراعها السوري "ب ي د"، بشمال العراق وشمال شرق سوريا.

وأشار الناطق باسم الخارجية الأمريكية، مارك تونر في مؤتمر صحفي، عقده الثلاثاء، إلى "قلق أمريكي عميق" حيال الغارات الجوية التركية.

وأضاف "تونر" أنهم يتفهمون أحقية تركيا في حربها ضد منظمة "بي كا كا" الإرهابية.

وقال تونر: "لم يتم التنسيق بالشكل الكافي مع الولايات المتحدة ولا مع التحالف الدولي ضد داعش، بخصوص الغارات التي نفذتها تركيا الثلاثاء على شمال العراق وشمال سوريا".

ولفت إلى أنهم نقلوا قلقهم بشكل "مباشر" إلى تركيا إزاء غاراتها تلك. وأشار إلى أن تركيا شريك مهم جداً في محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي.

وشدد على أهمية الإبقاء على التنسيق الوثيق "من أجل الحفاظ على الضغط على داعش".

وفي سياق متصل، أعربت وزارة الدفاع الأمريكية عن "قلقها" بسبب "عدم التنسيق الكافي مع الولايات المتحدة، والتحالف الدولي حول غاراتها الثلاثاء".

وأشار الناطق باسم البنتاغون، النقيب أدريان رانكين غالاوي، في بيان اطلعت عليه الأناضول، أن "الغارات المذكورة لم يصدق عليها التحالف الدولي ضد داعش، وتسببت في ضرب قوات حليفة في محاربة التنظيم".

وأضاف أنهم يدركون أن منظمة "بي كا كا" الإرهابية تشكل تهديداً على تركيا.

ورفض غالاوي الرد على سؤال للأناضول حول مشاركة ضباط أمريكيين في تفقد أهداف منظمة "بي كا كا/ ب ي د" التي استهدفتها المقاتلات التركية في منطقة جبل قره تشوك شمالي سوريا.

وشن سلاح الجو التركي غارات، فجر الثلاثاء، على مواقع "بي كا كا" الإرهابية والمنظمات التابعة لها، في جبل سنجار شمالي العراق وجبل "قره تشوك" شمال شرقي سوريا.

وأعلن الجيش التركي، مساء الثلاثاء، تحييد نحو 70 من إرهابيي منظمة "بي كا كا" الانفصالية، في الغارات التي نفذتها مقاتلاته على أوكار المنظمة.