حبس فرنسي بتركيا للاشتباه في تقديمه المساعدة إلى منظمة إرهابية

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 02.08.2017 18:25
آخر تحديث في 02.08.2017 23:38

قضت محكمة تركية، اليوم الأربعاء، بحبس المواطن الفرنسي "لو جان رينيه بيرو" على ذمة المحاكمة، للاشتباه في "تقديمه المساعدة إلى منظمة إرهابية".

وأفادت مصادر أمنية تركية، أن قوات الأمن التركية أوقفت الموطن الفرنسي أثناء عبوره من العراق إلى تركيا في 26 يوليو/ تموز المنصرم، للاشتباه في صلته بالإرهاب.

وأشارت المصادر إلى أن التحقيقات الأولية في المعبر أظهرت التقاطه الصور مع إرهابيي تنظيم "ب ي د" وذراعه العسكري "ي ب ك" في سوريا، على إثرها جرى نقله إلى شعبة مكافحة الإرهاب بولاية شرناق.

وأضافت المصادر ذاتها أنه لدى فحص الأجهزة الرقمية للمشتبه فيه، ظهر أنه أجرى حوارات مع الإرهابيين حول معيشتهم والأسلحة التي يستخدمونها، تشمل التعريف والترويج لجميع وحدات تنظيمي "ب ي د" و"ي ب ك"، وتسجيلات فيديو بينها تسجيل يظهر وثيقة تسليم قائمة أسلحة من المحتمل أنها تعود للتنظيم المذكور.

وعقب انتهاء التحقيقات، أحيل المشتبه فيه إلى المحكمة، التي أمرت بحبسه على ذمة المحاكمة.