أردوغان مخاطباً الناتو: لماذا لا تأتون إلى سوريا لحماية حدودنا وحدودكم؟

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 10.03.2018 14:28
آخر تحديث في 10.03.2018 16:47
أردوغان مخاطباً الناتو: لماذا لا تأتون إلى سوريا لحماية حدودنا وحدودكم؟

وجه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان دعوة لحلف شمال الأطلسي "الناتو" للقدوم إلى سوريا والمساعدة في حماية الحدود التركية من التنظيمات الإرهابية والتي أكدت تركيا مراراً أنها بمثابة الحدود المتقدمة والأساسية للحلف.

وقال أردوغان في خطاب أمام أنصار حزب العدالة والتنمية الحاكم في محافظة مرسين: "أخاطب الناتو، أين أنتم؟، تعالوا إلى سوريا، لماذا تأتون، أليست تركيا إحدى دول الناتو؟".

وأضاف أردوغان: " دعوتمونا إلى أفغانستان والصومال والبلقان فلبينا النداء، والآن أنا أدعوكم؛ تعالوا إلى سوريا. لماذا لا تأتون؟".

ووجه أردوغان انتقادات لحلف شمال الأطلسي "الناتو" لعدم وقوفه إلى جانب تركيا في حربها على التنظيمات الإرهابية، معتبراً أن الدول الغربية هدفها مغانم وبترول وغاز المنطقة فقط.

في سياق آخر، أكد أردوغان أنه ولولا حرص بلاده الكبير جداً على حياة المدنيين لتمكن الجيش التركي من دخول وسط عفرين في ثلاثة أيام فقط.

وقال: "لولا حرصنا الكبير جداً على المدنيين، لدخلنا عفرين في ثلاثة أيام، الجميع رأى كيف تم تدمير الرقة وحلب وحمص وغيرها، تم إسقاط أطنان المتفجرات على الأحياء السكنية، لكننا لم ولن نقوم بذلك".

وتابع: "لسنا قوة احتلال هدفنا فقط تطهير حدودنا مع سوريا من الإرهابيين سوف نطهر عفرين من الإرهاب ومن ثم نطهر منبج وتل أبيض والقامشلي وكل حدودنا من الإرهابيين".

وأكد أردوغان أن الجيشان التركي والسوري الحر بسطا سيطرتهما على مساحة 900 كيلومتر في مدينة عفرين السورية، في إطار عملية "غصن الزيتون" المتواصلة ضد التنظيمات الإرهابية في المدينة.

وقال: "قوات غصن الزيتون تتقدم بقوة في عفرين وتم إحكام السيطرة على مساحة 900 كيلومتر وهدفنا بسط السيطرة على مساحة ألفي كيلومتر مربع"، مشيراً إلى أن عدد الإرهابيين الذين تم تحييدهم منذ انطلاق العملية وحتى صباح اليوم وصل إلى 3213.