الحكومة الفلسطينية تشكر "تركيا" على عقدها القمة الإسلامية الطارئة

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 22.05.2018 14:07
آخر تحديث في 22.05.2018 23:57
الحكومة الفلسطينية تشكر تركيا على عقدها القمة الإسلامية الطارئة

أعرب مجلس الوزراء الفلسطيني، اليوم الثلاثاء، عن شكره للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، لمبادرته بالدعوة لعقد القمة الطارئة لمنظمة التعاون الإسلامي بشأن فلسطين.

وقال مجلس الوزراء في بيان صحفي، عقب الاجتماع الأسبوعي برئاسة رئيس الوزراء رامي الحمد الله، في رام الله: "نعرب عن شكر الشعب الفلسطيني وتقديره للرئيس التركي، وحكومة تركيا وشعبها بالمبادرة بالدعوة لعقد هذه القمة الطارئة لدراسة الأوضاع الخطيرة في فلسطين".

وعُقدت الجمعة الماضي في إسطنبول، القمة الإسلامية الطارئة التي دعت إليها تركيا رئيسة الدورة الحالية لمنظمة التعاون الإسلامي، على خلفية التطورات في فلسطين.

وتشهد الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع حالة توتر ومواجهات، منذ قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الاعتراف بمدينة القدس عاصمة لإسرائيل نهاية العام الماضي، ونقله سفارة بلاده من "تل أبيب" إلى القدس، في 14 مايو/أيار الجاري.

وارتكبت إسرائيل مجزرة بحق متظاهرين سلميين في قطاع غزة، بدؤوا في 30 مارس/آذار الماضي، بتنظيم مسيرات شعبية، قرب الحدود مع إسرائيل، أسفرت عن مقتل نحو 112 شخصا وجرح أكثر من 13 ألف آخرين.