رئيس الشؤون الدينية التركي: تنظيم المملكة السعودية النموذجي لموسم الحج أمر تُشكر عليه

وكالة الأناضول للأنباء
إسطنبول
نشر في 23.05.2018 15:05
آخر تحديث في 23.05.2018 15:28
من مشاعر الحج (رويترز) من مشاعر الحج (رويترز)

استقرار المملكة العربية السعودية يعني استقرار العالم الإسلامي؛ بهذا صرح رئيس الشؤون الدينية التركي، علي أرباش، اليوم الأربعاء.

جاء ذلك في حديث له أثناء استقباله مجموعة من الصحفيين العرب في العاصمة أنقرة، حيث أضاف أن بلاده عملت دائما وستواصل العمل على تعزيز العلاقات الثنائية مع السعودية في إطار الاحترام والمحبة.

وأشار أن ما تحققه السلطات السعودية من خدمات لملايين الحجاج في موسم الحج يعد نجاحاً نموذجياً، وهو ما يدفعهم للدعاء بالخير إلى المسؤولين السعوديين.

وشدّد أنه لا يمكن أبداً نسيان الجهود التي بُذلت من أجل أعمال توسعة الحرمين، لزيادة القدرة الاستيعابية للحجاج والمعتمرين، وأن كل هذه الجهود تحظى بمكانة خاصة في قلوب كل المؤمنين.

وأوضح أن الهدف من تلك الجهود توفير الراحة للمسلمين وإتاحة الفرصة للمزيد من المسلمين الراغبين في زيارة الكعبة المشرفة والمدينة المنورة، مقدماً شكره على تلك الجهود.

ولفت إلى أنه يتوجه إلى الله دائما بالدعاء لتحقيق السعودية المزيد من التطور، والعيش بسعادة وطمأنينة واستقرار.

من جهة أخرى، دعا أرباش إلى الوحدة ضد الإسلاموفوبيا، مشيرا إلى الحاجة إلى منع بعض التصرفات التي من شأنها إلحاق الأذى بالإسلام لا سيما أمام غير المسلمين، مؤكدا أن القيام بذلك يمنع تحول الإسلاموفوبيا إلى العداء للإسلام.

وختم حديثه بالترحيب بزيارة الصحفيين العرب إلى تركيا.