تحديد موقع إقامة قاعدة الأبحاث العلمية التركية في القطب الجنوبي

وكالة الأناضول للأنباء
إسطنبول
نشر في 07.06.2018 15:27
آخر تحديث في 07.06.2018 20:29
وفد العلماء الأتراك في زيارة علمية إلى القطب الجنوبي (من الأرشيف) وفد العلماء الأتراك في زيارة علمية إلى القطب الجنوبي (من الأرشيف)

في إطار جهود تركيا إلى إقامة قاعدة للأبحاث العلمية في القطب الجنوبي، أعلن وزير العلوم والصناعة والتكنولوجيا التركي إنه من المرجح إقامة هذه القاعدة التركية على جزيرة "هورس شو"، باعتبارها الأنسب لهذا الغرض.

جاء ذلك خلال استقبال الوزير فاروق أوزلو فريق البعثة العلمية التركية إلى القطب الجنوبي، برئاسة الدكتورة بورجو أوزسوي، في مقر الوزارة بأنقرة اليوم.

ولفت الوزير في كلمته إلى قيام الفريق برحلتين إلى القطب الجنوبي بين شباط/ فبراير ونيسان/ إبريل المنصرم، وإجراء أبحاث في المنطقة، فضلا عن اختيار الموقع الأنسب للقاعدة العلمية التركية.

ولفت الوزير إلى أن القرار النهائي حول موقع القاعدة، سيتبلور عقب تقرير الجدوى الذي سيعد من قبل جامعة إسطنبول التقنية.

وأوضح الوزير أنهم يرمون إلى افتتاح القاعدة خلال عام 2019. ولفت أن 53 دولة منضوية في معاهدة أنتاركتيكا (حول الأنشطة في القطب الجنوبي)، وبينها تركيا؛ بينها 29 دولة تملك صفة "بلد مستشار"، والأخرى دول مراقبة.

وشدد على أهمية إنشاء قاعدة الأبحاث العلمية التركية في القطب الجنوبي لتسريع حصول تركيا على صفة "بلد مستشار"، لكي تكون صاحبة كلمة في القطب الجنوبي.

جدير بالذكر أن تركيا تعد طرفا في "معاهدة أنتاركتيكا" المبرمة عام 1961 (ألحق بها برتوكول مدريد عام 1998) التي تسمح فقط بإجراء أبحاث علمية وافتتاح مراكز بحوث في القارة القطبية الجنوبية.