مراقبون من "الأمن والتعاون" الأوروبية يسعون لبث الفوضى في تركيا

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 23.06.2018 11:49
آخر تحديث في 23.06.2018 11:58
مراقبون من الأمن والتعاون الأوروبية يسعون لبث الفوضى في تركيا

كشفت مصادر أمنية تركية أن بعض مراقبي منظمة الأمن والتعاون في أوروبا (أغيت)، وبينهم داعمون لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية بشكل علني، يسعون لإعداد خطة لبث الفوضى في تركيا والإيحاء بعدم نزاهة الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المقررة إجراؤها الأحد.

وأشارت المصادر، إلى قدوم قرابة 400 مراقب من "أغيت" إلى تركيا لمتابعة الانتخابات المذكورة.

وبيّنت أن 12 منهم ضمن الطاقم الأساسي، فيما سيتابع الآخرون عمليات التصويت والإفصاح عن النتائج.

وعلمت المصادر، أن بعض المراقبين التقوا بـ"أشخاص معارضين" في أنقرة وإسطنبول، وأبلغوهم بأن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، سيفوز بالانتخابات الرئاسية بنسبة تتجاوز الـ 50 بالمائة، وسيحقق "تحالف الشعب" (بين العدالة والتنمية والحركة القومية) الأغلبية في البرلمان.

وقدموا توجيهات للمعارضين لإضفاء الضبابية على نتائج الانتخابات.