تفاؤل ألماني بعلاقات بناءة مع الحكومة التركية المرتقبة

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 25.06.2018 15:06
آخر تحديث في 25.06.2018 21:17
تفاؤل ألماني بعلاقات بناءة مع الحكومة التركية المرتقبة

توقع المتحدث باسم الحكومة الألمانية ستيفن سايبرت، أن يكون مناخ العمل بين برلين وأنقرة بناءً ومثمرًا، في ظل الحكومة التركية الجديدة المرتقبة.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي ببرلين، في معرض تعليق مقتضب على الانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي شهدتها تركيا أمس الأحد.

وأضاف سايبرت "نؤمن بأن مناخ العمل بين الحكومة الاتحادية والحكومة التركية القادمة سيكون بناءً ومثمرًا".

من جهتها قالت المتحدثة باسم الخارجية الألمانية ماريا أديباهر، إن برلين تتابع عن كثب مسألة توقيف السلطات التركية ثلاثة مواطنين ألمان أمس في ولاية شرناق جنوب شرقي البلاد، (إثر محاولتهم دخول مراكز انتخابية بدعوى أنهم مراقبون دوليون).

وقالت إنها لا تستطيع التأكيد بأن هؤلاء مراقبون في بعثة المراقبة التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

وذكرت أن السفارة الألمانية على تواصل مع الموقوفين الثلاثة، وتعمل على تقديم المساعدة لهم.

وأظهرت حسابات 20 أجنبيا تم ضبطهم أمس، ادعوا أنهم مراقبون دوليون للانتخابات الرئاسية والبرلمانية التي جرت في تركيا، قيامهم بالترويج لمنظمة "بي كا كا" الإرهابية، على مواقع التواصل الاجتماعي.

وشهدت تركيا، الأحد، انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة بلغت فيها نسبة المشاركة رقما قياسيا، نحو 88 %، حسب نتائج غير رسمية.

وأظهرت النتائج، حصول مرشح "تحالف الشعب" للرئاسة، رجب طيب أردوغان، على 52.55 % من أصوات الناخبين، فيما حصل مرشح حزب الشعب الجمهوري، محرم إنجه، على 30.67 % من الأصوات.

وفي انتخابات البرلمان، حصد تحالف الشعب، الذي يضم حزبي "العدالة والتنمية" و"الحركة القومية" 53.62 % من الأصوات (343 من أصل 600 مقعد)، فيما حصل تحالف الأمة، الذي يضم أحزاب "الشعب الجمهوري" و"إيي" و"السعادة" على 34.04 % من الأصوات (190 مقعدا)، وحزب الشعوب الديمقراطي على 11.62 % (67 مقعدا).