بعد توقيف دام 3 ساعات.. الأمن اليوناني يفرج عن طاقم قناة "تي آر تي" التركية

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 15.07.2018 11:00
آخر تحديث في 15.07.2018 11:15
بعد توقيف دام 3 ساعات.. الأمن اليوناني يفرج عن طاقم قناة تي آر تي التركية

أفرجت قوات الأمن اليونانية صباح اليوم عن طاقم قناة "تي آر تي" التركية الحكومية، بعد توقيف استمر لمدة 3 ساعات، إثر تدخل وزير الخارجية التركي.

وبحسب وسائل إعلام، فإنّ مراسل "تي آر تي" فاتح صابونجي والمصور أوفوق قرة غول والسائق متين طالو، كانوا قرب مطار ألكسندروبوليس، لتغطية فعاليات إحياء ذكرى شهداء المحاولة الانقلابية الفاشلة التي جرت في تركيا ليلة 15 يوليو 2016.

وأثناء عودتهم إلى الفندق، بسيارتهم، أوقفت الشرطة اليونانية الطاقم، وتم اقتيادهم إلى مركز شرطة "دادا أغاجي".

وصادرت الشرطة هواتف الموقوفين وهوياتهم الشخصية وظلوا لمدة 3 ساعات ونصف الساعة في مركز شرطة "دادا أغاجي"، قبل إخلاء سبيلهم.

وقال المراسل صابونجي، إن قوات الأمن اليونانية أوقفت الطاقم دون ذكر سبب لهذه الخطوة.

وأضاف أن قوات الأمن اليونانية تعاملت مع الطاقم بقسوة، ولم يقوموا باستجوابهم طوال فترة بقائهم في مركز الشرطة.

وتابع قائلاً: "عملت مراسلا تلفزيونيا في العديد من البلدان، لكنني لم أصادف دولة تتعامل بهذه البشاعة مع العاملين في مجال الإعلام، إنني حزين وهذا التصرف لا يليق بدولة أوروبية".

وعن كيفية توقيفهم قال صابونجي: "فتحوا باب السيارة وأنزلونا منها بقوة دون أن يسألوا شيئاً، وعلى الفور أخذوا هواتفنا وهوياتنا الشخصية وكل ما لدينا، ورغم أنني قلت لهم إننا صحفيون، إلا أنهم واصلوا قسوتهم، وخلال فترة توقيفنا، فتّشوا محتوى هواتفنا، وحساباتنا البنكية".