القس الأمريكي "أندرو برانسون" تحت الإقامة الجبرية بقرار من محكمة تركية

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 25.07.2018 16:50
آخر تحديث في 25.07.2018 16:56
القس الأمريكي أندرو برانسون - المتهم ارتكاب جرائم باسم بي كا كا وغولن تحت غطاء رجل دين القس الأمريكي أندرو برانسون - المتهم ارتكاب جرائم باسم "بي كا كا" و"غولن" تحت غطاء رجل دين

قرر القضاء التركي اليوم الأربعاء، فرض الإقامة الجبرية، عوضًا عن الحبس، على رجل الدين الأمريكي القس "أندرو برانسون" الذي يُحاكم بتهم التجسس وارتكاب جرائم لصالح منظمتي "غولن" و"بي كا كا" الإرهابيتين.

وفرضت محكمة العقوبات المشددة في ولاية إزمير غربي تركيا، الإقامة الجبرية على برانسون بدلا من الحبس، بعد الأخذ بعين الاعتبار المشاكل الصحية التي يعاني منها.

وكانت المحكمة ذاتها قررت في جلسة 18 تموز/ يوليو الجاري، تمديد فترة حبس برانسون، إلّا أن محاميه إسماعيل جم هلافورت اعترض على القرار بداعي تردّي حالة موكله الصحية.

وبعد النظر في الاعتراض المقدّم من هيئة الدفاع، قررت المحكمة فرض الإقامة الجبرية عوضًا عن الحبس، بشرط عدم مغادرة برانسون منزله في إزمير أو السفر خارج تركيا.

وفي 9 ديسمبر/ كانون الأول 2016، تم اعتقال برانسون بتهمة ارتكاب جرائم باسم منظمتي "غولن" و"بي كا كا" الإرهابيتين.

وتضمنت لائحة الاتهام ضد برانسون، ارتكاب جرائم باسم "بي كا كا" و"غولن" تحت غطاء رجل دين، وتعاونه معهما رغم علمه المسبق بأهدافهما.