ألبيرق: التوترات بين تركيا وألمانيا أصبحت طي التاريخ

ديلي صباح ووكالات
إٍسطنبول
نشر في 22.09.2018 10:40
آخر تحديث في 22.09.2018 11:38
ألبيرق: التوترات بين تركيا وألمانيا أصبحت طي التاريخ

قال وزير الخزانة والمالية التركي، براءت ألبيرق، إن حجم التبادل التجاري بين تركيا وألمانيا ازداد 300 % تقريبا خلال السنوات الـ16 الماضية، ليرتفع من 13 مليار دولار إلى نحو 38 مليار دولار.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي عقده ألبيرق، وشارك فيه من الجانب التركي وزيرة التجارة روهصار بكجان، ووزير الطاقة والموارد الطبيعية فاتح دونماز، ومن الجانب الألماني نائب رئيس الوزراء، وزير المالية أولاف شولز، ووزير الاقتصاد والطاقة بيتر ألتماير، في العاصمة برلين.

وأضاف ألبيرق، في المؤتمر الصحفي الذي أعقب اجتماعاً بمشاركة الوزراء المذكورين، أن مرحلة التوترات في العلاقات التركية الألمانية أصبحت طي التاريخ، وأن الجهود في المرحلة المقبلة ستركز على تطوير العلاقات الثنائية في العديد من المجالات.

واعتبر أن الاجتماع الذي جمعه مع شولز وألتماير، ما هو إلا بداية لمرحلة جديدة يتم فيها اتخاذ خطوات مهمة لتطوير العلاقات الثنائية.

وقال ألبيرق إن الفترة المقبلة ستشهد اتخاذ خطوات مهمة جدًا تراعي المصالح التجارية والسياسية والاقتصادية لكلا البلدين بشكل متكافئ.

ووصف الاجتماعات التي عقدها مع المسؤولين الألمان بالمثمرة جدا.

وأشار ألبيرق، إلى أن الأسبوع المقبل، سيشهد أول زيارة رسمية للرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إلى ألمانيا بعد الانتقال إلى النظام الرئاسي.

ولفت إلى الدور البارز للبلدين في حل المشاكل الإقليمية، وإلى أهمية التقارب الثقافي والاجتماعي بين البلدين.

وفي في معرض رده على أسئلة الصحفيين، قال ألبيرق، إن "تطور العلاقات مع ألمانيا لن ينعكس فقط على الجانب الاقتصادي وإنما سيجلب معه تطورات إيجابية في العديد من المجالات".

وحول ترشح تركيا لاستضافة كأس أوروبا 2024، توقع الوزير التركي بأن تدعم ألمانيا بلاده، بوصفها حليفة إستراتيجية لبلاده، لكي تستضيف هذه البطولة على أراضيها.

من جهتها، قالت وزيرة التجارة التركية روهصار بكجان، إنها لمست من خلال محادثاتها مع النظراء الألمان، دعمًا ألمانيًا لاستكمال الاتحاد الجمركي بين تركيا والاتحاد الأوروبي.

ولفتت بكجان، إلى أن حجم التبادل التجاري سيصل إلى 38 مليار دولار في 2018.

وكشفت أن وزير الاقتصاد والطاقة الألماني سيجري ما بين 25-26 أكتوبر/ تشرين الأول المقبل، زيارة إلى تركيا يتخللها انعقاد اجتماع مع رجال الأعمال وانعقاد منتدى للاستثمار.