مهرجان كولومبي في إزمير لمد جسور الثقافة بين الشعبين التركي والكولومبي

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 27.09.2018 22:51
آخر تحديث في 28.09.2018 01:35
مهرجان كولومبي في إزمير لمد جسور الثقافة بين الشعبين التركي والكولومبي

نظمت سفارة كولومبيا لدى أنقرة، اليوم الخميس، مهرجانًا يلقي الضوء على ثقافة بلادها، في مدينة إزمير غربي تركيا.

ويسعى المهرجان، بنسخته الثانية، إلى مد جسور الثقافة بين البلدين والشعبين، بحسب السفير، خوان الفريدو بينتو سافيدرو.

وأضاف "سافيدرو"، في كلمة افتتاحية، أن بلاده "ليست كما تصور في الأفلام"، مؤكدًا ثراء الثقافة الكولومبية.

وتابع: "أن أهم عنصر في بلادنا هو الرقص، فنحن نمارسه مرة في الأسبوع على الأقل، وكل حادثة هي مدعاة للرقص، ولدينا 75 مهرجانًا شعبيًا مختلفًا كل عام".

وأكد السفير الكولومبي أن مهرجان إزمير من شأنه جمع الشباب الأتراك والكولومبيين، وتشييد جسر علاقات متين يمتد سنوات طويلة بين البلدين.

وبعد انتهاء كلمة "سافيدرو"، أجرت فرقة "سوينغ لايتينو دانس كومباني" الكولومبية المعروفة عرضًا لرقصة "السالسا" الشهيرة.