رئيسا الأركان التركي والأمريكي يبحثان ملف منطقة "منبج" في العاصمة البولندية

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 30.09.2018 18:27
آخر تحديث في 30.09.2018 21:36
رئيسا الأركان التركي والأمريكي يبحثان ملف منطقة منبج في العاصمة البولندية

بحث رئيس الأركان التركي يشار غولر، مع نظيره الأمريكي جوزيف دانفورد، إرساء الأمن والاستقرار في منطقة "منبج" شمالي سوريا، إلى جانب العلاقات العسكرية بين البلدين.

وحسب بيان نشره المتحدث باسم الأركان الأمريكية باتريك رايدر، اليوم الأحد، فإن غولر ودانفورد التقيا أمس في العاصمة البولندية وارسو.

وقال رايدر إن دانفورد هنأ غولر بتعيينه رئيسًا للأركان التركية خلفا لخلوصي أقار وزير الدفاع الحالي، وأبدى رغبته في مواصلة العلاقات الإيجابية بين البلدين.

وأكّد رايدر أن غولر ودانفورد بحثا خلال اللقاء إرساء الأمن والاستقرار في منطقة "منبج"، وسبل تعزيز العلاقات العسكرية بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية.

وبموجب خريطة طريق اتفق عليها البلدان في يونيو/ حزيران الماضي تجري القوات التركية والأمريكية حاليا دوريات مستقلة ومنسقة في منبج لإخراج إرهابيي تنظيم "ي ب ك/بي كا كا" منها.

لكن الرئيس رجب طيب أردوغان لفت إلى أن التنظيم لا يزال في منبج.

وقال أردوغان في تصريحات صحفية أمس الأول، إن "الولايات المتحدة لم تف بتعهداتها، ولم تلتزم بالجدول الزمني المتفق عليه في خريطة الطريق الخاصة بمنبج ولم يغادر تنظيم 'ي ب ك/بي كا كا' المنطقة. أصحاب الأرض الحقيقيون لم يتمكنوا من العودة بعد".