تشاووش أوغلو يرحّب بـ "تفهّم" نظيره الأمريكي دوافع تركيا لحماية حدودها

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 13.01.2019 10:19
آخر تحديث في 14.01.2019 09:34
تشاووش أوغلو يرحّب بـ تفهّم نظيره الأمريكي دوافع تركيا لحماية حدودها


رحّب وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو، السبت، بتصريح نظيره الأمريكي مايك بومبيو حول تفهّم واشنطن دوافع أنقرة لحماية حدودها.

جاء ذلك في كلمة ألقاها تشاووش أوغلو خلال فعالية لحزب "العدالة والتنمية" (الحاكم) بولاية أنطاليا جنوبي البلاد.

وأوضح تشاووش أوغلو أنه تناول آخر المستجدات بالمنطقة والخطوات الواجب اتخاذها، مع نظيره الأمريكي، خلال اتصال هاتفي، السبت.

وقال إن تصريح بومبيو السبت بشأن ضرورة القضاء على العناصر المزعجة بالنسبة لتركيا يصب في الاتجاه الصحيح.

وفي وقت سابق من السبت، قال بومبيو، في مقابلة أجرتها معه فضائية "العربية" السعودية، إن بلاده "تتفهم دوافع تركيا في حماية حدودها وشعبها".

غير أن تشاووش أوغلو أعرب في الوقت نفسه، عن رفضه وإدانته لتصريحات أطلقها مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون من إسرائيل حول بلاده.

واستنكر تشاووش أوغلو تصريح بولتون قائلًا: "أنتم (الأمريكيين) استخدمتم الأكراد في الماضي لمآربكم".

وشدد تشاووش أوغلو أنه لم يسبق لتركيا أخذ إذن من جهة ما في مجال مكافحة تنظيمات "بي كا كا" و"ي ب ك" و"داعش" الإرهابية.

وقال "نحن لا نأخذ الإذن من أحد، ونحن من يحدد الزمان والمكان، ونقوم بما يلزم ضد الإرهاب وراء حدود بلادنا.

وفي تصريح أطلقها بولتون الأسبوع الماضي من إسرائيل، تحدث فيه عن "أهمية عدم قتل تركيا للأكراد"، وهو ما نفاه كبار المسؤولين الأتراك واستنكروا تصريح بولتون، مؤكدين أن كفاح تركيا موجه ضد التنظيمات الإرهابية، ولا يستهدف فئة معينة.

والجمعة أكد وزير الدفاع التركي خلوصي أكار أن بلاده أعدت الخطط اللازمة حيال العملية العسكرية المرتقبة شرق الفرات في سوريا، ضد التنظيمات الإرهابية.