وزير الدفاع الأمريكي: نعمل مع تركيا لخفض عدد قواتنا في سوريا

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 19.03.2019 11:23
وزير الدفاع الأمريكي بالإنابة مع نظيره التركي خلوصي أكار (أرشيفية) وزير الدفاع الأمريكي بالإنابة مع نظيره التركي خلوصي أكار (أرشيفية)

أعلن وزير الدفاع الأمريكي بالوكالة، ​باتريك شاناهان، الاثنين، أن بلاده تعمل مع تركيا عن قرب لخفض عدد القوات الأمريكية في سوريا.

جاء ذلك في معرض تعليقه على الانسحاب الأمريكي من سوريا خلال تصريح أدلى به قبيل محادثاته مع وزيرة الدفاع الفرنسية فلورانس بارلي بمقر وزارته في واشنطن.

وقال شاناهان "نعمل مع الأتراك عن كثب، فهم شركاء إستراتيجيون لنا، والأهم أن خطط خفض قواتنا في سوريا مستمرة في العمل".

وأضاف "نتعاون بشكل وثيق مع دول التحالف الدولي حول تفاصيل الانسحاب".

وفي معرض رده على سؤال ما إذا كان "عدد القوات الأمريكية التي ستبقى في سوريا ومدة بقائها كافية لطمأنة فرنسا"، أشار شاناهان إلى أن سيبحث مع نظيرته الفرنسية هذه القضايا.

أما الوزيرة بارلي فتهربت من الإجابة على سؤال حول عدم وجود خطة فرنسية إلى الآن لبقاء قوات بسوريا، واكتفت بالقول إنها ستركز مع نظيرها الأمريكي خلال اجتماع اليوم على العديد من الأسئلة التي تنتظر الإجابة.

وقال مسؤول في وزارة الدفاع الأمريكية "البنتاغون"، إن الوزيرة الفرنسية تزور واشنطن لبحث مقترح أمريكي للدول الأوروبية لإرسال جنود إلى سوريا.

وفي وقت سابق الاثنين، نفى رئيس الأركان الأمريكي جوزيف دانفورد ادعاءات صحيفة وول ستريت جورنال، حول نية واشنطن إبقاء 1000 جندي لها في الأراضي السورية.

يشار إلى أن الرئيس الأمريكي أعلن في ديسمبر 2018، أن التحالف الدولي أوشك على القضاء على تنظيم داعش الإرهابي في سوريا، وأن القوات الأمريكية ستنسحب من هذا البلد قريبا.

وفي فبراير الماضي، أعلن البيت الأبيض عن بقاء نحو 400 عسكري أمريكي داخل الأراضي السورية لفترة، بعد عملية الانسحاب.