تركيا تعلن عن موعد إطلاق قمر الاتصالات الجديد "تركسات 5 أي"

وكالة الأناضول للأنباء
إسطنبول
نشر في 21.05.2019 13:08
(صورة أرشيفية) (صورة أرشيفية)

أعلنت تركيا أن موعد إطلاق القمر الصناعي الجديد للاتصالات "تركسات 5 أي" نحو مداره في الفضاء من الولايات المتحدة سيكون في الربع الثاني من 2020.

الموعد أعلنه المدير العام لشركة "تركسات"، جينك شان، محددا بذلك أجندة القمر الذي يجري تصنيعه حاليا في فرنسا وبريطانيا.

وعلى هامش زيارته لمعرض الأقمار الصناعية لعام 2019، في العاصمة الأمريكية واشنطن، أجرى شان اجتماعا مع جويني شوتويل، المسؤول الإداري رفيع المستوى في شركة "سبيس إكس" الأمريكية، وذلك بحضور نائبه حسن حسين إرتوك.

وفي لقاء مع الأناضول عقب الاجتماع، قال شان إن أسطول الأقمار الصناعية التركية الخاصة بالاتصالات، يضم 3 أقمار صناعية نشطة حاليا.

وأضاف أن أعمال إنشاء القمرين "تركسات 5 آي" و"تركسات 5 بي"، فضلا عن القمر الصناعي "تركسات 6 آي"، وهو أول قمر تركي محلي الصنع، ما زالت قيد التصنيع.

ولفت إلى أن معرض الأقمار الصناعية في واشنطن يعد الأكبر من نوعه على مستوى العالم، مشددا على أهمية مشاركتهم فيه.

وموضحا: "بصفتنا أكبر شركة للأقمار الصناعية في تركيا، عقدنا في المعرض لقاءات إيجابية ومثمرة مع العديد من منتجي ومشغلي الأقمار الصناعية".

وأشار إلى أنه من المرتقب أن يتم في الربع الثاني من 2020، إطلاق القمر الصناعي "تركسات 5 آي"، من منصة إطلاق الأقمار الواقعة في ولاية فلوريدا الأمريكية، وذلك إلى المدار 31 درجة شرقا.

وأضاف أن هذا الأمر سيكون تجربة جيدة بالنسبة لتركيا، وأنها ستفتح الأفق أمام المزيد من المشاريع المستقبلية في البلاد.

كما لفت إلى أن شركة "سبيس إكس" لديها الكثير من المشاريع حول الفضاء في المستقبل، وأن التعاون بين الشركتين سيحمل معه الكثير من الفرص الهامة لكلا الجانبين.

من جانبه، أكد نائب المدير العام لشركة "تركسات"، حسن حسين إرتوك، أنّ شركة "إيرباص دي آند إس"، تواصل في منشآتها الواقعة في فرنسا وبريطانيا، صناعة القمر الصناعي "تركسات 5 آي"، وفق الجدول الزمني المحدّد.

وقبل شهرين، جرى جلب اللوحات الخاصة بالقمر الصناعي إلى مقر الشركة في مدينة بورتسموث البريطانية، فيما تم البدء بتركيب المعدات الخاصة بالحمولة النافعة، وفق إرتوك.

وأردف أنه عقب إكمال تركيب هذه المعدات، سيتم البدء باختبارات الأنظمة الدنيا للقمر.

وتابع موضحا أنه "بعد الاختبار، سيُنقل القمر إلى فرنسا، حيث سيتم هناك دمج وحدة الخدمات مع وحدة الحمولة النافعة، ثم البدء باختبارات مستوى القمر الصناعي".

ووفق المصدر نفسه، فإن خدمات قمر تركسات 5 آي عقب إطلاقه، لن تقتصر على البث فحسب، وإنّما سيغطي مساحات جغرافية واسعة تشمل كلا من تركيا، والشرق الأوسط، وأوروبا، وشمال القارة الإفريقية، وجنوبها.

وأشار إلى أنه من المرتقب أن يتم إطلاق القمر "تركسات 5 بي" إلى المدار 42 درجة شرقا، في الربع الأول من عام 2021، وأنه من المزمع أن يساهم في سد فراغ كبير في مجال الإنترنت وتبادل البيانات.

من جهته، أعرب المسؤول الإداري في شركة سبيس إكس، جويني شوتويل، عن بالغ امتنانه جراء التعاون مع شركة "تركسات" التركية، وأن العمل يجري حاليا لإنشاء قمري "تركسات 5 آي"، و"تركسات 5 بي".

وأكد، في تصريح للأناضول، أنهم ينتظرون بفارغ الصبر إطلاق القمر "تركسات 5 آي"، معبرا عن أمله في التعاون مع الشركة التركية في المزيد من المشاريع المستقبلية.