ايران: نفتح أبوابنا لزيارة الأسد وسنستضيفه كالأبطال

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 03.12.2015 12:01
آخر تحديث في 04.12.2015 13:03
ايران: نفتح أبوابنا لزيارة الأسد وسنستضيفه كالأبطال

قال، علي أكبر ولايتي، كبير مستشاري المرشد الأعلى للثورة الايرانية، علي خامنئي، أن بلاده تفتح أبوابها امام الرئيس السوري بشار الأسد، وستستضيفه كالأبطال، إن رغب في زيارتها.

وقال المستشار، خلال لقاء تلفزيوني مع إحدى القنوات الفضائية اللبنانية، أن بلاده مستعدة لاستقبال الأسد في حال رغب في زيارتها. وأضاف: "يجب على الأسد التواجد في سوريا، ولكن إن أراد فنحن مستعدون لاستضافته في ايران. لا نريد للأسد أن يترك حربه في سوريا، ولكن إن أراد القدوم الى ايران، فسنستقبله استقبالا حارا كالأبطال. فقد دافع عن بلده وشعبه في السنوات الخمس الأخيرة"، على حد قوله.

ودافع المستشار الايراني، عن العمليات العسكرية التي تشنها روسيا في الأراضي السورية، معتبرا أن اسقاط الطائرة الروسية التي اخترقت المجال الجوي التركي قد أضر بمصالح دول المنطقة، على حد تعبيره.

كما أعرب عن تمنيه التوصل الى حل يقلل من حدة التوتر بين روسيا وتركيا على خلفية حادثة اسقاط المقاتلة الروسية، الشهر الماضي.

هذا وقد قام بشار الأسد بزيارة رسمية سرية واحدة، الى روسيا، منذ اندلاع الحرب الأهلية في سوريا، منذ ما يزيد عن أربعة أعوام.