السفير التركي في برلين يغادر ألمانيا عائداً إلى أنقرة

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 02.06.2016 17:19
السفير التركي في برلين يغادر ألمانيا عائداً إلى أنقرة

غادر السفير التركي في برلين، حسين عوني قارصلي أوغلو، ألمانيا في طريقه إلى تركيا، بعد أن أُستدعي للتشاور، على خلفية اتخاذ البرلمان الألماني اليوم الخميس، قرارا يعتبر المزاعم الأرمنية بخصوص أحداث عام 1915 "إبادة جماعية".

وسافر قارصلي أوغلو بصحبة أسرته من مطار تيغيل الدولي بالعاصمة الألمانية برلين، في الساعة 16:02 بتوقيت تركيا (13:02 بتوقيت غرينتش).

وأعلن رئيس الوزراء التركي بن علي يلدريم، في وقت سابق اليوم، استدعاء السفير إلى أنقرة للتشاور.

وقال يلدريم، إن "القرار خاطئ، حيث يفتخر الشعب التركي بتاريخه المعروف، الذي لا يتضمن أية واقعة تدعونا للخجل، او لتنكيس الرؤوس"، مضيفاً: "لا يمكن لتركيا على الإطلاق قبول قرار البرلمان الألماني، في حال وجود قرار من المحكمة الدولية لحقوق الإنسان عكس ذلك".

من جهته صرح الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، بأن قرار البرلمان الألماني سيؤثر بشكل جدي على العلاقات بين البلدين.

جدير بالذكر أنّ قرار البرلمان الألماني بخصوص المزاعم الأرمينية، يعدّ قرار توصية، وليس له أي جانب إلزامي من الناحية القانونية.