الناتو يدعو روسيا الى سحب قواتها وعتادها العسكري من اوكرانيا

وكالة الأنباء الفرنسية
اسطنبول
نشر في 15.06.2016 12:35
الناتو يدعو روسيا الى سحب قواتها وعتادها العسكري من اوكرانيا

جدد الامين العام لحلف شمال الاطلسي ينس ستولتنبرغ الاربعاء دعوة روسيا الى وقف دعمها للانفصاليين في شرق اوكرانيا و"سحب قواتها وعتادها العسكري" من هذا البلد على ان يشمل ذلك شبه جزيرة القرم التي ضمتها موسكو.

وقال ستولتنبرغ "على روسيا ان تكف عن دعم الناشطين (الانفصاليين) وان تسحب قواتها وعتادها العسكري من الاراضي الاوكرانية"، معلنا ان رؤساء دول وحكومات الحلف سيظهرون "دعمهم الحازم" لاوكرانيا عبر استقبال الرئيس بترو بوروشنكو خلال قمتهم المقبلة في وارسو في تموز/يوليو.

والثلاثاء، قرّر الحلف نشر 4 كتائب عسكرية في بولندا، ودول البلطيق الثلاثة، إستونيا، وليتوانيا، ولاتفيا، وذلك في ختام اجتماع وزراء دفاع الدول الأعضاء في الحلف، المنعقد في مقر الناتو بالعاصمة البلجيكية بروكسل.

وحدّد الوزراء خلال اجتماعهم الذي حضره وزير الدفاع التركي فكري إيشق، الخطوات الواجب اتخاذها تجاه روسيا، والمسائل المدرجة على أجندة أعمال قمة الحلف المنتظرة في تموز/ يوليو المقبل في العاصمة البولندية، وارسو.

وقال ستولتنبرغ، في المؤتمر الصحفي الذي عقده فور انتهاء الاجتماع، أنّ المجتمعين وافقوا على التدابير الجديدة الرامية إلى تعزيز قدرات الحلف في الردع، وتطوير القوة الدفاعية له، مضيفاً: "الناتو اتخذ قرارًا برفع مستوى وجوده في شرق أوروبا، كما سنتخذ خطوات أخرى من شأنها رفع قدراتنا الدفاعية والردعية في البحر الأسود، وهذا يتضمن رسالة مفادها أنّ أي اعتداء على أعضاء الحلف، سيُقابل برد من قِبل كافة دول الناتو".