أنصار "بي كا كا" يحتفلون في بروكسل بذكرى أول عملية إرهابية في 1985

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 15.08.2016 09:48
أنصار بي كا كا يحتفلون في بروكسل بذكرى أول عملية إرهابية في 1985

نظم العشرات من أنصار منظمة "بي كا كا" الإرهابية، الأحد، وقفة في العاصمة البلجيكية بروكسل احتفالا بأول عملية إرهابية مسلحة لهم، في 15 أغسطس/آب 1985، والتي أسفرت، آنذاك، عن استشهاد جنديين تركيين.

ورغم إعلان مسؤولي بلدية بروكسل أنَّ هذه الفعالية ستكون عبارة عن وقفة صامتة، قام المشاركون فيها بإلقاء خطابات، وتريد هتافات، دون أي تتدخل السلطات البلجيكية لوقف الفعالية التي دامت لنحو ٣ ساعات.

وتضمنت الهتافات عبارات تدعو لإطلاق سراح "عبد الله أوجلان" زعيم منظمة "بي كا كا" الإرهابية.

ويقضي أوجلان، حكمًا بالحبس مدى الحياة، في سجنه بجزيرة إمرالي، في بحر مرمرة، بعد إلقاء القبض عليه في كينيا في 15 فبراير/شباط 1999، وإحضاره إلى تركيا؛ حيث مثل أمام القضاء وحكم عليه في البداية بالإعدام بتهمة "الخيانة العظمى"، لكن خفف الحكم إلى "السجن مدى الحياة"، بعد إلغاء عقوبة الإعدام في تركيا بموجب قوانين التوأمة مع الاتحاد الأوروبي.

وكانت السلطات البلجيكية رفضت السماح للعديد من المظاهرات ضد المحاولة الانقلابية التي شهدتها تركيا، في 15 يوليو/تموز الماضي؛ إذ قال رئيس الوزراء البلجيكي، شارل ميشيل، في حديثه بالبرلمان، في 20 يوليو/تموز الماضي: "وقعت أعمال شغب في بلجيكا، خلال بعض المظاهرات المناهضة للمحاولة الانقلابية في تركيا، ولن نقبل بانتقال التوترات التي تعيشها تركيا إلى بلجيكا".

وفي 26 يوليو/تموز طلبت الشرطة المدنية البلجيكية، من القائمين على مظاهرة (دعت إلها منظمات مجتمع مدني)، أمام السفارة التركية في بروكسل، ضد المحاولة الانقلابية الفاشلة، أن يفضوا المظاهرة؛ بحجة أنها مخالفة لقرار "عدم انتقال التوترات في تركيا إلى بروكسل".

وفي 18 مارس/آذار الماضي، أعربت تركيا عن استيائها جراء سماح السلطات البلجيكية، لأنصار منظمة "بي كا كا" الإرهابية، بنصب خيمة خلف مبنى مجلس الاتحاد الأوروبي بالعاصمة بروكسل، قبيل انعقاد القمة التركية الأوروبية.

جدير بالذكر أنّ بلجيكا تعدّ من أكثر البلدان الأوروبية التي تحتضن أنشطة وفعاليات منظمتي "بي كا كا"، و"د ه ك ب- ج"، حيث تسمح بروكسل بإقامة قيادات المنظمة على أراضيها، والسماح لهم بتأسيس قنوات تلفزيونية وجمعيات ترعى شؤون مناصريها.

وإلى جانب بلجيكا، فإنّ "بي كا كا" تنشط في العديد من الدول الأوروبية الأخرى، على رأسها ألمانيا، والنمسا، وفرنسا، وهولندا، والسويد، واليونان، رغم أنّ تلك الدول تُدرجها على لائحة المنظمات الإرهابية.