وزارة الدفاع الروسية: إصابة عسكريين روسيين اثنين في قصف على "الكاستيلو" بحلب

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 04.11.2016 17:59
آخر تحديث في 04.11.2016 22:36
وزارة الدفاع الروسية: إصابة عسكريين روسيين اثنين في قصف على الكاستيلو بحلب

أعلنت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الجمعة، إصابة عسكريين روسيين اثنين جراء قصف لفصائل المعارضة على معبر الكاستيلو، شمالي مدينة حلب السورية.

ونقلت قناة "روسيا اليوم" الإخبارية عن وزارة الدفاع "أن العسكريين المصابين يتبعان لمركز التنسيق الروسي للمصالحة الوطنية في سوريا، (ومقره مطار حميميم العسكري بريف اللاذقية-غرب)، وتم نقلهما إلى منطقة آمنة في المدينة، حيث تلقيا الخدمات الطبية، وأن لا خطر على حياتهما".

وذكرت الوزارة في بيانها أن قوات المعارضة قصفت المنطقة بمدافع هاون وأسطوانات غاز.

وبدأت روسيا مهاجمة مدن سورية منذ نهاية سبتمبر/أيلول 2015، وتقول إن تدخلها يهدف إلى ضرب مراكز تنظيم "داعش" الإرهابي، في الوقت الذي تُصر فيه واشنطن وعدد من حلفائها، والمعارضة السورية، على أن الضربات الجوية الروسية تستهدف مجاميع مناهضة للأسد، ولا علاقة لها بالتنظيم.

وأسفرت الغارات الجوية الروسية المستمرة حتى اليوم عن مصرع وإصابة الآلاف من المدنيين السوريين، بحسب منظمات حقوقية تابعة للمعارضة.

وتعاني أحياء حلب الشرقية، الخاضعة لسيطرة مقاتلي المعارضة، حصاراً برياً كاملاً من قبل قوات النظام السوري ومليشياته بدعم جوي روسي، منذ أكثر من شهر، وسط شح حاد في المواد الغذائية والمعدات الطبية، ما يهدد حياة نحو 300 ألف مدني فيها.