روسيا: قصف مطار الشعيرات جعلنا على مشارف الاشتباك مع الولايات المتحدة

وكالة الأناضول للأنباء
موسكو
نشر في 07.04.2017 21:09
آخر تحديث في 07.04.2017 21:23
وكالة الأنباء الفرنسية وكالة الأنباء الفرنسية

قال رئيس الوزراء الروسي دميتري ميدفيديف اليوم الجمعة، إن بلاده وصلت إلى مشارف الاشتباك مع واشنطن عقب الهجوم الجوي الأمريكي الذي استهدف مطار الشعيرات التابع للنظام السوري في وقت سابق من صباح اليوم.

وأضاف ميدفيديف في منشور له على شبكة التواصل الاجتماعي إن "واشنطن اختارت مكافحة النظام السوري بدلا من مكافحة تنظيم داعش الإرهابي".

واعتبر ميدفيديف القصف الجوي الأمريكي مخالفا للقوانين الدولية، وأن بلاده وصلت بذلك إلى "مشارف الاشتباك العسكري".

وأشار أن إجراءات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، تتناقض مع التصريحات التي أدلى بها قبل انتخابه رئيسا للبلاد.

وهاجمت الولايات المتحدة بصواريخ عابرة من طراز "توماهوك"، قاعدة الشعيرات الجوية التابعة للنظام بمحافظة حمص، مستهدفة طائرات ومحطات تزويد الوقود ومدرجات المطار، في رد على قصف نظام الأسد بلدة "خان شيخون" بإدلب (شمال غرب)، بالأسلحة الكيميائية، قبل أيام.

وتسبب الهجوم الأمريكي برد فعل غاضب من موسكو، التي اعتبرته "عدواناً على دولة ذات سيادة"، ودعت إلى اجتماع طارئ بمجلس الأمن لمناقشته.