إسرائيل تستقبل مدونة إيرانية والإمارات العربية تحكم بالسجن على إيراني بتهمة التجسس

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 10.08.2017 15:16
آخر تحديث في 10.08.2017 20:24

حكمت محكمة في الإمارات العربية اليوم على مواطن إيراني بالسجن لمدة 10 سنوات بعد إدانته بالتجسس ومحاولة تهريب معدات خاصة بالبرنامج النووي لإيران.

وذكرت وكالة الأنباء الإماراتية مساء أمس الأربعاء أن الرجل البالغ من العمر 48 عاما، والذي تم تعريفه بأحرف اسمه الأولى فقط، قام باستيراد المعدات من الولايات المتحدة بنية إرسالها إلى إيران.

وأضافت الوكالة أن الرجل سيتم ترحيله بعد قضاء عقوبته.

وفي إبريل / نيسان، قضت محكمة إيرانية بسجن إيراني آخر 10 سنوات بسبب محاولة مماثلة لتهريب معدات خاصة بالبرنامج النووي.

على صعيد آخر، وصلت إلى إسرائيل اليوم الخميس مدونة إيرانية قادمة من تركيا، حسبما أعلن وزير إسرائيلي والموقع الإلكتروني الإسرائيلي الذي تكتب فيه.

ورحب وزير الداخلية الإسرائيلية ارييه درعي في تغريدة على تويتر بندى أمين (32 عاما) التي كانت تكتب من تركيا لموقع "تايمز اوف إسرائيل" باللغة الفارسية؛ وكتب "مرحبا بك في إسرائيل".

وكانت ندى أمين تكتب من إيران للصحيفة الإلكترونية " تايمز أوف إسرائيل" باللغة الفارسية ثم فرت في 2014 إلى تركيا بعد أن حققت معها السلطات الإيرانية عن علاقتها بإسرائيل.

وقام ديفيد هيوروفيتش رئيس تحرير الموقع الإلكتروني الإسرائيلي باستقبالها في مطار تل أبيب ونشر صورته معها.

وأوضح أن أمين كانت تقيم بطريقة غير مشروعة في تركيا وتخشى إبعادها إلى ايران حيث يمكن أن تتعرض حياتها للخطر.

وطلبت نقابة الصحافيين الإسرائيليين قبل عدة أيام من وزير الداخلية السماح للصحافية الايرانية بالدخول لإسرائيل لأنه "من المرجح أن يتم القبض عليها فور وصولها إلى إيران، وستكون حياتها معرضة لخطر الإعدام بسبب عملها الصحافي مع موقع إسرائيلي" حسب الموقع الالكتروني نفسه.

بدورها، تقدمت ندى أمين بالشكر للسلطات الإسرائيلية على استقبالها في إسرائيل.