تنظيم داعش يتبنى هجوماً بالسكين في مدينة سورغوت الروسية

وكالة اسوشيتد برس
اسطنبول
نشر في 19.08.2017 18:00
آخر تحديث في 19.08.2017 18:04
تنظيم داعش يتبنى هجوماً بالسكين في مدينة سورغوت الروسية

قال مسؤولون روس إن رجلا مسلحا بسكين طعن سبعة أشخاص في أحد الشوارع المركزية في مدينة سورغوت السيبيرية اليوم السبت قبل مقتله على يد قوات الشرطة.

وزعمت وكالة أنباء أعماق التابعة لتنظيم داعش في وقت لاحق أن المهاجم تابع للتنظيم.

ولم يصدر على الفور أي تعليق روسي كما لم يتضح ما إذا كانت ادعاءات تنظيم داعش مجرد انتهازية للموقف أو لا.

وقال بيان من لجنة التحقيق الروسية الذي وقع ظهر اليوم في شارع رئيسي في سورغوت نفذه شاب في بداية العشرينيات، وأن السلطات طلبت معلومات بشأن حالته النفسية، مما يشير إلى أن السلطات لم تشك في أن الإرهاب هو الدافع المحتمل.

وذكر البيان أن عددا الضحايا سبعة، بعدما ذكر سابقا أن العدد ثمانية.

نقلت وكالة أنباء تاس الروسية عن مسؤول الصحة الإقليمي فلاديسلاف نيغماتولين أن أربعة من الجرحى في حالة خطيرة.

وتعد مدينة سورغوت، التي يبلغ عدد سكانها حوالى 320 الف نسمة، مركزا لإنتاج النفط والغاز وتقع على بعد 2100 كم شمال شرق موسكو.