ترامب ينتقد تسريب الأسئلة التي سيوجهها له المحقق مولر

وكالة الأنباء الفرنسية
اسطنبول
نشر في 02.05.2018 09:19
آخر تحديث في 02.05.2018 09:46
ترامب ينتقد تسريب الأسئلة التي سيوجهها له المحقق مولر

انتقد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الثلاثاء الكشف "المعيب" للأسئلة التي يريد المحقق الخاص روبرت مولر توجيهها له في إطار تحقيقه في اتهامات التدخل الروسي في انتخابات الرئاسة الأميركية 2016.

وتتناول الأسئلة التي وضعها محامو الرئيس الخطوط التفصيلية للتحقيق الذي يجريه مولر حول ما اذا كان ترامب حاول عرقلة التحقيق الخاص بروسيا، بحسب ما ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز".

والأسئلة التي يزيد عددها على أربعين تظهر أن مولر يسعى الى معرفة ما الذي يعرفه ترامب عن الصلات بين أعضاء حملته الانتخابية وروسيا بما في ذلك لقاء عقد في مبنى ترامب تاور مع محام روسي عرض تقديم معلومات تضر بمنافسة ترامب في الانتخابات هيلاري كلينتون.

وفي سلسلة من تغريداته قال ترامب "يبدو من الصعب جدا عرقلة العدالة في جريمة لم تحدث مطلقاً".

وكان ترامب زعم انه لا توجد أسئلة على اللائحة تتعلق بالتواطؤ وهو ما ينفيه ويقول إنه "جريمة زائفة ملفقة".

إلا أن سؤالا واحدا على الأقل يتناول مباشرة ما يعرفه ترامب عن سعي مساعدي الحملة بمن فيهم رئيسها السابق بول مانافورت، للحصول على المساعدة الروسية.

ولكن لا يوجد مؤشر إلى أن ترامب مشتبه به رئيسي في التحقيق الذي يجري منذ عام أو أن مولر عثر على دليل بأن ترامب تآمر مع الروس وهو ما نفاه ترامب مجددا الثلاثاء.

وقال في تغريدة "من المعيب تسريب الأسئلة المتعلقة بالتحقيق الروسي إلى الإعلام".

وأضاف "لقد اختلقتم جريمة زائفة وتواطؤاً لم يحدث مطلقا، والتحقيق بدأ بمعلومات سرية سربت بطريقة غير قانونية. جميل!".

من جهتها نقلت صحيفة واشنطن بوست مساء الثلاثاء عن أربعة مصادر لم تسمّها أن مولر لم يتوان خلال اجتماع مع الفريق القانوني لترامب في 5 آذار/مارس عن التهديد بإجبار الرئيس على المثول أمام هيئة محلفين إذا ما رفض الأخير أن يستجوبه المحققون الفدراليون.

وبحسب واشنطن بوست فإنه في ختام هذا الاجتماع أعدّ محامي ترامب جاي سيكولو قائمة بـ49 سؤالا يمكن أن يطرحها مولر على موكله وهي الأسئلة التي نشرتها نيويورك تايمز.

وقبل أسبوعين عيّن الرئيس محاميا جديدا هو رئيس بلدية نيويورك السابق رودي جولياني.

ولدى تعيينه محاميا للرئيس قال جولياني لواشنطن بوست "أقوم بهذا لأنني اعتقد ان بإمكاننا التفاوض على تسوية تكون مناسبة للبلد ولأنني أكنّ الكثير من الاحترام للرئيس ولروبرت مولر".