الأستراليون يتظاهرون في ملبورن تنديدا بالمجزرة الإسرائيلية بغزة

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 19.05.2018 14:16
آخر تحديث في 19.05.2018 19:43
الأستراليون يتظاهرون في ملبورن تنديدا بالمجزرة الإسرائيلية بغزة

شهدت مدينة ملبورن الأسترالية، اليوم السبت، مظاهرة للتنديد بمجزرة غزة التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي، الاثنين الماضي.

وشارك عدد كبير من الأستراليين الذين ينتمون إلى أعراق مختلفة في المظاهرة التي نظمتها مجموعة "التضامن الأسترالي الفلسطيني" (منظمة مجتمع مدني) أمام مكتبة الولاية وسط ملبورن.

وردد المتظاهرون هتافات منددة بالمجزرة التي ارتكبها الجيش الإسرائيلي في قطاع غزة، ورفعوا لافتات رافضة للصمت الدولي حيالها.

وأشار المتحدث باسم المجموعة، ناصر مشني، إلى أن الأراضي الفلسطينية خاضعة للاحتلال الإسرائيلي منذ 70 عاماً، وأن قوات الأخير ترتكب المجازر ضد الأبرياء.

وأوضح أنهم اجتمعوا من أجل التضامن مع الشعب الفلسطيني الذي يقاوم الاحتلال الإسرائيلي.

وقال: "إسرائيل قتلت 62 شخصاً (في غزة)، من بينهم أطباء وممرضون وصحفيون وطفلة تبلغ من العمر ثمانية أشهر. وبحسب وزير الدفاع الإسرائيلي (أفيغدور ليبرمان) لا أحد بريء في غزة".

وأضاف: "تعتقد إسرائيل أن الجميع إرهابيون، ونحن هنا اليوم لإحياء ذكرى أولئك المقاومين هناك".

وارتكب الجيش الإسرائيلي، منذ الاثنين، مجزرة بحق المتظاهرين السلميين على حدود قطاع غزة، استشهد فيها 64 فلسطينيًا وجرح 3244 آخرون، بالرصاص الحي والمطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع.

وكان الفلسطينيون يحيون الذكرى الـ70 للنكبة، ويحتجون على نقل السفارة الأمريكية لدى إسرائيل من تل أبيب إلى القدس المحتلة، الذي تم الاثنين الماضي.