مجموعة العشرين تدعو لـ "إصلاحات عاجلة" بمنظمة التجارة العالمية

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
الفندق الذي عقد فيه وزراء تجارة دول العشرين اجتماعهم بالعاصمة الأرجنتينية الفندق الذي عقد فيه وزراء تجارة دول العشرين اجتماعهم بالعاصمة الأرجنتينية

دعت مجموعة دول الـ 20 التي تملك أكبر اقتصاديات العالم، إلى ضرورة إقرار "إصلاحات عاجلة" بمنظمة التجارة العالمية، بشكل يمكنها من التعامل مع التحديات التجارية العالمية الحالية بشكل أفضل.

وجاء في بيان عقب اجتماع لوزراء تجارة المجموعة في الأرجنتين، الجمعة، أن "تلك الإصلاحات باتت مهمة جدا".

وأضاف البيان أن "مجموعة العشرين تدعو إلى إيجاد مقترحات لجعل المنظمة أكثر قدرة على الاستجابة للتحديات لاسيما في ضوء النزاعات التجارية الحالية".

وتابع: "لقد أدركنا مدى الحاجة إلى تعزيز الإجراءات الهادفة إلى التخفيف من المخاطر التجارية وتعزيز الثقة بالتجارة الدولية".

وزاد: "كثفنا حوارنا بشأن التطورات الحالية للتجارة الدولية، مع الاعتراف بالحاجة الملحة إلى إيجاد حل للمشكلات الجارية وسبل تمكين المنظمة من مواجهة التحديات الحالية والمستقبلية".

يأتي بيان المنظمة في وقت تشهد فيه التجارة العالمية منازعات على خلفية فرض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب رسوما جمركية إضافية على مجموعة من الواردات القادمة إلى بلاده من عدة دول.

وقوبلت تلك الرسوم بإجراءات مماثلة من الدول المستهدفة، وأبرزها الصين، في خطوة باتت توصف بأنها حرب تجارية.

ومجموعة العشرين هي منتدى تأسس عام 1999 كوسيلة لمعالجة الأزمات المالية وتعزيز الاستقرار التجاري، وتتحكم في نحو ثلثي حجم التجارة في العالم.

وتتكون المجموعة من الاتحاد الأوروبي ممثلا في المفوضية الأوروبية والبنك المركزي الأوروبي و19 دولة مفردة هي: الولايات المتحدة وبريطانيا وتركيا والأرجنتين وأستراليا والبرازيل وكندا والصين وفرنسا وألمانيا والهند وإندونيسيا وإيطاليا واليابان وكوريا الجنوبية والمكسيك وروسيا والسعودية وجنوب إفريقيا.