قبرص التركية: اتفاق نقل الغاز بين الشطر الرومي ومصر غير مشروع

وكالة الأناضول للأنباء
ليفكوشا
نشر في 20.09.2018 18:03
آخر تحديث في 20.09.2018 23:17
قبرص التركية: اتفاق نقل الغاز بين الشطر الرومي ومصر غير مشروع

رفضت وزارة خارجية جمهورية شمال قبرص التركية، اتفاق نقل الغاز الذي وقعته مصر وقبرص الرومية أمس الأربعاء، واعتبرت ذلك خطوة غير مشروعة.

جاء ذلك في بيان أصدرته وزارة خارجية شمال قبرص التركية اليوم، تطرقت فيه إلى الاتفاق المشترك لإقامة خط أنابيب بحري ينقل الغاز من حقل "أفروديت" إلى مصر.

وقالت الخارجية إن الاتفاق يعني "محاولة اغتصاب حقوق الشعب القبرصي التركي"، فيما وصفته بأنه "مبادرة غير مشروعة بخصوص مستقبل الموارد في المنطقة".

وأشارت إلى أن الجانب الرومي ليس لديه السلطة للقيام بتصرفات كهذه (توقيع اتفاق)، بشأن مستقبل الموارد التي تعود ملكيتها للقبارصة الأتراك أيضًا.

وشدّدت على أن "الخطوات أحادية الجانب التي يتخذها الجانب الرومي حول كيفية نقل هذه الموارد إلى السوق العالمي تفتقر إلى الأرضية القانونية، كما أنها تتسم بتسميم العلاقات بين الطرفين".

ودعت الخارجية القبرصية، الجانب الرومي لمراجعة خطواته الأحادية، مؤكدةً أنها ومن خلال التشاور والتعاون مع تركيا، لن تسمح بتلك الخطوات.

وأمس الأربعاء، أعلنت وزارة البترول المصرية، توقيع اتفاق مشترك مع قبرص الرومية لإقامة خط أنابيب بحري ينقل الغاز من حقل "أفروديت" إلى مصر، بغرض التسييل، وإعادة تصديره إلى السوق العالمية.

ومنذ 1974، تعاني جزيرة قبرص انقساما بين شطرين، تركي في الشمال ورومي في الجنوب، وفي 2004 رفضَ القبارصة الروم خطة قدمتها الأمم المتحدة لتوحيد شطري الجزيرة.