مقدونيا الشمالية تضع أول لافتة باسمها الجديد على حدودها مع اليونان

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
مقدونيا الشمالية تضع أول لافتة باسمها الجديد على حدودها مع اليونان

وضعت جمهورية مقدونيا الشمالية، الأربعاء، أول لافتة حدودية تحمل الاسم الجديد لها في معبر " Bogorodica" الحدودي بينها وبين اليونان.

ويأتي هذا التطور، بعد مصادقة برلمان اليونان، الجمعة، على بروتوكول يسمح لجمهورية مقدونيا الشمالية، بالانضمام إلى "الناتو"، عقب الاتفاق التاريخي بين البلدين على تغيير اسم البلد الأخير.

ووضعت مقدونيا عبارة "جمهوية مقدونيا الشمالية" باللغتين المقدونية والإنكليزية، بالتزامن مع بدء سريان اتفاقية "بريسبا" المبرمة مع أثينا.

كما بدأ المسؤولون في البلاد العمل على الوفاء بالالتزامات المنصوص عليها في الاتفاق.

وأمس الثلاثاء، فتحت مقدونيا الشمالية صفحة جديدة في تاريخها، بانضمامها إلى حلف شمال الأطلسي "ناتو"، عقب الاتفاق التاريخي مع اليونان.

وشارك في الحفل، ممثلو البعثات الدبلوماسية الأجنبية في مقدونيا، والملحقون العسكريون للدول الأعضاء في "الناتو"، إضافة إلى وزراء وبرلمانيين.