شركة قطرية تشتري دار بيير بالمان للأزياء العالمية

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 22.06.2016 14:01
شركة قطرية تشتري دار بيير بالمان للأزياء العالمية

اشترت شركة ميهولة القطرية للاستثمار المالكة لماركة فالنتينو الإيطالية، دار الأزياء الفرنسية بيير بالمان، حسبما كشفت المجموعة الاستشارية التي توسطت في الصفقة.

وقالت مجموعة "بوسيفال فينانس" التي تقدم المشورة في مجال عمليات الدمج والاستحواذ بين الشركات أنه في ختام هذه الصفقة التي لم يكشف عن قيمتها "ستصبح ميهوله للاستثمار مالكة لرأسمال بالمان بنسبة 100 بالمئة".

ومن شأن هذه العملية أن "تسمح للماركة بتعزيز نموها لا سيما من خلال فتح متاجر جديدة في العالم"، بحسب بوسيفال فينانس، إذ لا تملك بالمان سوى ثمانية متاجر حول العالم، منها متجر في نيويورك افتتح في نيسان/أبريل. فهي تأمل بفضل الدعم المالي للصندوق القطري أن تستفيد من استراتيجية توسع الميهولة في الشرق الأوسط والولايات المتحدة".

وذكرت صحيفة ليزيكو الاقتصادية من جهتها بأن الميهولة للاستثمار عرضت 485 مليون يورو للاستحواذ على بالمان المملوكة بنسبة 70 بالمئة من وريثات المدير التنفيذي السابق آلان إيفلان، وبنسبة 30 بالمئة من مجلس الإدارة.

وقد أسس بيار بالمان الدار التي تحمل اسمه سنة 1945، ثم اشترى رجل أعمال كندي المجموعة عند وفاة مؤسسها سنة 1982 باعها بدوره لآلان شوفالييه المسؤول السابق في متاجر LVMH قبل أن تخضع لإصلاح واسع ويشتري أسهمها آلان إيفلان.

والشائع أن شركة الميهولة، وتعني المجهولة باللهجة القطرية، تتبع للشيخة موزة بنت ناصر، والدة الشيخ تميم، أمير قطر. وكانت الميهولة اشترت سنة 2011 ماركة فالانتينو للأزياء الراقية.

وقال أحد المطلعين على الأمور، أن الميهولة تنوي دمج الماركتين ومزجهمها تحت مظلتها.