"روسيا تلقت طعنة في الظهر"، والعاهل الاردني يعزي بوتين خلال زيارته الى روسيا

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 24.11.2015 16:57
آخر تحديث في 26.11.2015 18:06
روسيا تلقت طعنة في الظهر، والعاهل الاردني يعزي بوتين خلال زيارته الى روسيا

التقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم الثلاثاء، بالعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، في مدينة سوتشي الروسية، في إطار التعاون في ملف الحرب على الارهاب.

واعتبر بوتين، في تعليق له، قبيل اللقاء، على حادثة اسقاط الطائرة الروسية التي اخترقت المجال الجوي التركي صباح اليوم، أن "روسيا تلقت طعنة في الظهر". مشيرا الى أن الطائرة الروسية لم تكن تشكل تهديدا على الأمن التركي، ومهددا بتأثير هذه الحادثة على العلاقات الثنائية بين البلدين.

من جانبه، أكد العاهل الأردني على التعاون مع روسيا في الحرب على الإرهاب، وقدم تعازيه بسقوط الطائرة الحربية اليوم وبسقوط طائرة الركاب سابقا. وأضاف:"يجب علينا التوحد في الحرب ضد تنظيم الدولة (داعش)، ويجب ان لا تقتصر عملياتنا على سوريا والعراق". ودعا العاهل الأردني الى تكثيف المشاركة الروسية لإيجاد حل للأزمة السياسية في سوريا.

كما أشار بوتين الى أن الأردن وروسيا ستواصلان تعاونهما على مستوى الجيش والاستخبارات في مجال الحرب على الإرهاب.

وقالت مصادر الجيش التركي اليوم أن الطائرة الحربية الروسية كانت قد استهدفت من قبل سلاح الجو التركي، بعد ان أنذرت 10 مرات، خلال 5 دقائق، على إثر اختراقها للمجال الجوي التركي، في منطقة "قزلداغ" أو الجبل الأحمر، في محافظة هاطاي التركية، قرب الحدود السورية.

تجدر الاشارة الى أن روسيا قد اعترفت أوائل شهر أكتوبر/تشرين الأول الماضي، باختراق طائراتها للمجال الجوي التركي، مبررة ذلك بسوء الأحوال الجوية. كما قدمت اعتذارا رسميا ووعدت بعدم تكرار هذا "الخطأ". فيما أكدت تركيا على احتفاظها بحق الرد في حال تكرار حدوث الاختراق، حسب قواعد الاشتباك الجوي.