بوتين: لا نرى أملا في اصلاح العلاقات مع تركيا

ديلي صباح
اسطنبول
نشر في 17.12.2015 12:25
آخر تحديث في 17.12.2015 13:18
بوتين: لا نرى أملا في اصلاح العلاقات مع تركيا

قال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، في مؤتمر صحفي سنوي، يعقده بحضور 1400 صحفي، أنه لا يرى أملا لاعادة اصلاح العلاقات مع تركيا.

وقال بوتين، أنه يعتبر قيام تركيا باسقاط المقاتلة الروسية التي اخترقت مجالها الجوي الشهر الماضي، "عملا عدائيا"، ملوحا بتشديد العقوبات الاقتصادية التي تفرضها بلادها على تركيا، ومبديا استعداده للقيام بما يلزم لدعم خطة حكومته الاقتصادية لتفادي الاضرار الناتجة عن سوء العلاقات مع تركيا.

واتهم بوتين تركيا "بالاختباء خلف الناتو" بعد ازمة المقاتلة الروسية، مشيرا الى أن الشكل الصحيح للتعامل عند الأزمات هو التواصل المباشر. يأتي ذلك في الوقت الذي أشار فيه الكرملين في وقت سابق الى أن أردوغان "حاول" الاتصال ببوتين بعد عدة ساعات من اسقاط الطائرة، كما أفاد الجانب التركي أنه لم يتلق ردا على طلبه الحديث عبر الهاتف.

وقال بوتين: "انه من الصعب ان نتصل لتوافق مع القيادة التركية الحالية، إن فرضنا أن ذلك ممكن".

وفي تكرار لانتقاداته للقيادة السياسية التركية، أضاف بوتين: "لا بد بأن أتاتورك غاضب في قبره بسبب سياسات أسلمة تركيا التي تتبعها القيادة التركية".

كما اشار الى عدم استبعاده وجود أطراف ثالثة تقف خلف تدهور العلاقات مع تركيا، في إشارة الى الولايات المتحدة، حيث اتهم تركيا "بالتملق" لها.

وحول الاعتراضات التركية على الهجمات الروسية على مناطق التركمان، قال بوتين أنه لم يتلق اي اعتراض تركي على قصف مناطق التركمان في سوريا، خلال قمة دول العشرين التي استضافتها تركيا وشارك فيها بوتين شخصيا.