تركيا.. مجلس الشورى العسكري يوصي باتخاذ التدابير اللازمة لمنع تصاعد التوتر مع روسيا

ديلي صباح ووكالات
أنقرة
نشر في 27.11.2015 11:15
آخر تحديث في 27.11.2015 12:01
وكالة دوغان لللأنباء وكالة دوغان لللأنباء

بحث مجلس الشورى العسكري الأعلى في تركيا، أمس الخميس، التطورات التي تشهدها الحدود مع سوريا في الآونة الأخيرة.

وأفاد بيان صارد عن رئاسة هيئة الأركان التركية، اليوم الخميس، أن اجتماع مجلس الشورى العسكري "وجد أنه من المناسب اتخاذ التدابير التي من شأنها أن تمنع حدوث أي أمور جديدة غير مرغوب بها بين القوات المسلحة الروسية والتركية من خلال إبقاء قنوات الحوار الدبلوماسية والعسكرية مفتوحة بين البلدين." وذلك عقب التوتر الذي شاب العلاقات بين البلدين إثر إسقاط تركيا لمقاتلة روسية من طراز "سوخوي 24" انتهكت المجال الجوي التركي، مما دفع تركيا لإسقاطها بعد تحذيرها عدة مرات وفقاً لقواعد الاشتباك.

وذكر البيان أن الاجتماع "ناقش أيضاً التدابير المتخذة لأنشطة القوات المسلحة التركية وحالة الجاهزية للعمليات، ومكافحة الإرهاب، وتقييم الوضع الأمني في المجالات البحرية بشرقي البحر الأبيض المتوسط والبحر الأسود، وأمن الحدود."

وفي سياق متصل، أفاد بيان صادر عن الرئاسة التركية مساء أمس الخميس، أن الرئيس رجب طيب أردوغان صادق على قرارات مجلس الشورى العسكري التي عرضها عليه كل من رئيس هيئة الأركان خلوصي آقار، ووزير الدفاع عصمت يلماز، وذلك قبيل مأدبة طعام أقامها أردوغان لأعضاء المجلس في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة.

وعقد مجلس الشورى اجتماعاً برئاسة رئيس الوزراء أحمد داود أوغلو، حيث استمر قرابة 7 ساعات و15 دقيقة، في مقر رئاسة الأركان بالعاصمة أنقرة.