روسيا تطلب توضيحاً لتصريحات أردوغان حول نيته إسقاط الأسد

وكالة رويترز للأنباء
اسطنبول
نشر في 30.11.2016 14:30
آخر تحديث في 30.11.2016 21:13
روسيا تطلب توضيحاً لتصريحات أردوغان حول نيته إسقاط الأسد

قال الكرملين يوم الأربعاء إن تصريحات الرئيس التركي رجب طيب إردوغان بأن القوات التركية موجودة في سوريا لإطاحة نظام بشار الأسد كانت مفاجئة بالنسبة إلى موسكو وإنها تتوقع تفسيرا من أنقرة لهذه التصريحات.

وأدان أردوغان في كلمة يوم الثلاثاء ما وصفه بفشل الأمم المتحدة في سوريا وقال إن عملية درع الفرات التي بدأتها تركيا في 24 أغسطس/آب، والتي شاركت فيها بإرسال دبابات ومقاتلات وقوات خاصة عبر الحدود لدعم الجيش السوري الحر كانت بدافع السخط إزاء فشل المجتمع الدولي.

وقال أردوغان: "نحن هناك لتحقيق العدالة. نحن هناك لإنهاء حكم الأسد الوحشي الذي يمارس إرهاب الدولة".

وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين لرويترز عبر الهاتف "حقيقةً، كان هذا التصريح كلاماً جديداً بالنسبة إلينا".

وأضاف: "هذا تصريح خطير جداً ويختلف عن تصريحات سابقة وعن فهمنا للوضع. نأمل أن يزودنا شركاؤنا الأتراك بتفسير ما لهذا الأمر".

وكانت وزارة الخارجية الروسية، قد قالت إن سيرجي لافروف سيطرح خلال مباحثاته المقبلة في تركيا، هذه التصريحات التي أدلى بها أردوغان. ونقل الإعلام الروسي عن ميخائيل بوجدانوف نائب وزير الخارجية الروسي القول: "سيكون موضوعاً جيداً لتوضيح النوايا والمواقف".