كرة السلة الأمريكية.. كليفلاند بطلاً لدوري المحترفين لأول مرة في تاريخه

وكالة الأنباء الفرنسية
اسطنبول
نشر في 20.06.2016 11:01
آخر تحديث في 20.06.2016 11:12
كرة السلة الأمريكية.. كليفلاند بطلاً لدوري المحترفين لأول مرة في تاريخه

حقق "الملك" ليبرون جيمس حلمه بقيادة فريق بداياته كليفلاند كافالييرز للفوز بلقب دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين للمرة الاولى في تاريخه بعدما حسم النهائي 4-3 بفوزه على غولدن ستايت ووريرز بطل الموسم الماضي في المباراة السابعة الحاسمة 93-89 الأحد في معقله "اوراكل ارينا".

صحيح أن جيمس عرف طعم التتويج مع ميامي هيت عامي 2012 و2013 إلا أن الفوز باللقب الغالي بقميص كليفلاند يحمل نكهة خاصة لأن هذا الفريق جاء به إلى الدوري عام 2003 ومهد الطريق أمامه لكي ينمي مواهبه ويفرض نفسه تدريجيا من بين أساطير اللعبة.

وما يميز تتويج كليفلاند أنه أول فريق في تاريخ الدوري يحرز اللقب بعدما كان متخلفاً 1-3 في النهائي، كما أنه انتزعه من معقل بطل الموسم الماضي غولدن ستايت ونجمه ستيفن كوري الذي لعب دوراً في خسارة المباراة السابعة الحاسمة لأنه تسرع في تسديدات الثواني الأخيرة عندما كأن التعادل سيد الموقف ثم عندما تقدم الضيوف بثلاثية قاتلة من كايري ايرفينغ.

وكانت صرخة جيمس معبرة في نهاية اللقاء عندما قال "كليفلاند، هذا (اللقب) لك"، ذلك لأنه وضع حداً لصيام المدينة عن الألقاب إن كان في كرة السلة أو البيسبول أو كرة القدم الأميركية منذ عام 1964 حين أحرز كليفلاند براونز لقب دوري كرة القدم الأميركية.

وتألق جيمس في المباراة الحاسمة التي أقيمت بحضور 19596 متفرجاً، اذ سجل 27 نقطة مع 11 متابعة و11 تمريرة حاسمة وأصبح ثالث لاعب فقط يحقق "تريبل دابل" في المواجهة السابعة الأخيرة من الدور النهائي، ليستحق عن جدارة نيله جائزة أفضل لاعب في النهائي للمرة الثالثة في مسيرته.

وما يزيد من حجم انجاز كليفلاند الذي ثأر لخسارة نهائي الموسم الماضي أمام غولدن ستايت (2-4)، أنه تحقق على حساب فريق قادم من موسم استثنائي نجح خلاله في تحطيم الرقم القياسي من حيث عدد الانتصارات في الموسم المنتظم بعدما حقق 73 فوزا مقابل 9 هزائم فقط، أي بزيادة فوز واحد على شيكاغو بولز بقيادة النجم السابق مايكل جوردان في موسم 1995-1996.

وبدا جيمس الذي كان يخوض النهائي للموسم السادس على التوالي، متأثراً كثيراً بعد المباراة إذ ركع بعد صافرة النهاية وأجهش بالبكاء كما الحال بالنسبة لجميع زملائه والطاقم التدريبي بقيادة تايرون لو الذي حقق الانجاز في أول مهمة تدريبية بعد أن عمل سابقاً كمساعد مدرب منذ 2009، علما بأن صانع الألعاب المتوج باللقب عامي 2000 و2001 مع لوس انجليس ليكرز استلم مهمته في كليفلاند في 22 كانون الثاني/يناير الماضي بعد إقاله ديفيد بلات.