كأس أوروبا.. فرنسا توجه إنذاراً شديد اللهجة لألمانيا باكتساحها آيسلندا

وكالة الأنباء الفرنسية
اسطنبول
نشر في 04.07.2016 09:02
آخر تحديث في 04.07.2016 11:03
كأس أوروبا.. فرنسا توجه إنذاراً شديد اللهجة لألمانيا باكتساحها آيسلندا

وجه المنتخب الفرنسي المضيف إنذارا شديد اللهجة لنظيره الألماني بطل العالم بعدما وضع حداً لمغامرة المنتخب الأيسلندي وبلغ الدور نصف النهائي من كأس أوروبا 2016 باكتساحه 5-2، الأحد، على "ستاد دو فرانس" في ضاحية سان دوني الباريسية.

ويدين المنتخب الفرنسي الذي أصبح أول منتخب يسجل 5 أهداف في مناسبتين خلال النهائيات (5-صفر على بلجيكا في الدور الأول عام 1984)، ببلوغه الدور نصف النهائي للمرة الأولى منذ تتويجه الثاني والأخير عام 2000 إلى أوليفييه جيرو (12 و59) وبول بوغبا (20) وديمتري باييت (43) وأنطوان غريزمان (45) الذين سجلوا الأهداف الخمسة، فيما كان هدفا أيسلندا من نصيب كولباين سيغثورسون (56) وبيركير بيارناسون (84).

وضربت فرنسا، التي لم تذق طعم الهزيمة أمام أيسلندا للمباراة الثانية عشرة بين الطرفين، موعداً في الدور نصف النهائي الخميس المقبل على "ستاد فيلودروم" في مرسيليا مع ألمانيا في مواجهة ثأرية ذلك لأن منتخب "الديوك" خرج قبل عامين من الدور ربع النهائي لمونديال البرازيل 2014 على يد "ناسيونال مانشافت" بالخسارة أمامه صفر-1.

ومن المؤكد أن أيسلندا ورغم الخسارة القاسية تودع البطولة بذكريات جميلة لأن بلد الـ330 ألف نسمة وصل إلى الدور ربع النهائي في أول مشاركة له على صعيد البطولات، وقد خرج من دور المجموعات دون هزيمة بتعادل مستحق مع البرتغال والمجر 1-1 قبل أن يقصي النمسا (2-1) وينتزع المركز الثاني في مجموعته متقدماً على البرتغال.

وفي ثمن النهائي، حقق مفاجأة مدوية بإسقاطه نظيره الانكليزي العملاق 2-1 على الرغم من تخلفه بهدف مبكر لكن المغامرة انتهت على يد منتخب لم يذق طعم الهزيمة على أرضه في بطولة كبرى للمباراة السابعة عشرة على التوالي (كأس اوروبا 1984 حين توج باللقب وكأس العالم 1998 حين توج أيضاً وكأس أوروبا 2016).