تركيا تستأنف بناء جدار على حدودها مع "جرابلس" السورية

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 03.09.2016 16:04
آخر تحديث في 03.09.2016 16:09
تركيا تستأنف بناء جدار على حدودها مع جرابلس السورية

استأنفت السلطات التركية، بناء جدار إسمنتي، على الحدود مع سوريا، في قضاء "قارقامش" بولاية غازي عنتاب جنوبي البلاد، بهدف مكافحة الإرهاب ومنع عمليات التسلل إلى أراضيها من الجانب السوري، وذلك عقب تطهير المنطقة من الألغام التي زرعها تنظيم "داعش" الإرهابي.

وذكر مراسل الأناضول، أن شاحنات تقوم بنقل كتل خرسانية إلى المنطقة الحدودية المتاخمة لمدينة "جرابلس" بمحافظة حلب، شمالي سوريا، فيما تتكفل آليات ثقيلة بتثبيت تلك الكتل، حيث يبلغ طول الواحدة منها مترين ونصف المتر، بارتفاع 3.6 متر، وبوزن 8 طن، وسيتم تزويد الجدار بنظام كاميرات وإضاءة.

وصباح اليوم، أفاد مراسل الأناضول، أن خبراء متفجرات في الجيش التركي، قاموا بتفكيك الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها "داعش" على الشريط الحدودي من جهة "جرابلس"، قبل اندحاره منها.

جدير بالذكر أن أعمال بناء الجدار الذي بدأ في 16 ديسمبر/ كانون الأول 2015، تعرقل في الفترة الماضية، جراء الألغام التي زرعها تنظيم "داعش" الإرهابي، على طول الحدود بين الجانبين التركي والسوري، فضلاً عن الهجمات الإرهابية التي نفذها التنظيم في تركيا.

وفجر 24 أغسطس/آب الماضي، ودعمًا لقوات الجيش السوري الحر، أطلقت وحدات من القوات الخاصة في الجيش التركي، بالتنسيق مع القوات الجوية للتحالف الدولي، حملة عسكرية في مدينة جرابلس، تحت اسم "درع الفرات"، تهدف إلى تطهير المدينة والمنطقة الحدودية من المنظمات الإرهابية، وخاصة تنظيم "داعش" الذي يستهدف الدولة التركية ومواطنيها الأبرياء، حيث جرى تحرير المدينة ونحو 30 قرية محيطة بها.