في اليوم العالمي لمحو الأمية.. "إيسيسكو" تدعو الدول الإسلامية لمحاربتها

وكالة الأناضول للأنباء
الرباط
نشر في 01.09.2016 16:53
آخر تحديث في 01.09.2016 17:13
في اليوم العالمي لمحو الأمية.. إيسيسكو تدعو الدول الإسلامية لمحاربتها

دعت المنظمة الإسلامية للتربية والعلوم والثقافة "إيسيسكو"، اليوم الخميس، الدول الإسلامية إلى محاربة الأمية بكافة أشكالها، بما فيها الأبجدية والقانونية.

جاء ذلك في بيان للمنظمة، اليوم الخميس، بمناسبة اليوم العالمي لمحو الأمية، الذي يحل في 8 من سبتمبر/أيلول من كل عام.

ويأتي الاحتفال بهذه المناسبة للتذكير بأهمية محو الأمية، والسياسات والبرامج المتخذة في هذا المجال.

وأوصت "إيسيسكو" بتعزيز التشريعات الوطنية في مجال محاربة كل أشكال الأمية "ومن بينها الأمية الأبجدية والقانونية والوظيفية والمعلوماتية أو الرقمية"، من أجل المساهمة في بروز مواطنين مستنيرين مراعين لمبادئ حقوق الإنسان والعدالة، بحسب البيان.

وقالت المنظمة، إنه يتعين "تضمين البرامج الموجهة لمرحلة ما بعد محو الأمية، وحدات تكوينية لتعزيز ثقافة السلام، واللاعنف، والتعايش في ظل التنوع، والمواطنة العالمية، والتربية البيئية، وغيرها من المعارف المعززة للعيش الكريم".

وشددت المنظمة على تيسير استفادة كل فئات المجتمع من برامج محو الأمية في العالم الإسلامي، لتشمل المهجرين، واللاجئين، والأطفال غير الملتحقين بالمدارس أو المتسربين منها.

كما أوصت بأن تكتسي مناهج وبرامج في العالم الإسلامي "طابعاً عملياً ووظيفياً لضمان الإدماج الاجتماعي والمهني للمستفيدين من خلال تدريب يؤهلهم للانخراط في مشاريع الحياة المهنية التي تلبي متطلبات بيئتهم".

وقالت منظمة "إيسيسكو"، في تقرير لها قبل عامين، إن نسبة الأمية في دول العالم الإسلامي بلغت حوالي 40٪ في صفوف الذكور و65٪ في صفوف الإناث.