واشنطن توافق على بيع البيشمركة عتادا عسكريا بـ295 مليون دولار

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 19.04.2017 23:19
آخر تحديث في 20.04.2017 00:18
واشنطن توافق على بيع البيشمركة عتادا عسكريا بـ295 مليون دولار

أعلنت وزارة الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، أنها أقرت تزويد قوات البيشمركة في إقليم شمال العراق بمعدات عسكرية تتجاوز قيمتها 295 مليون دولار.

وقالت الوزارة، في بيان، إن الحكومة العراقية المركزية في بغداد طلبت تجهيزات بـ295 مليون و600 الف دولار لتجهيز لواءين من مشاة البيشمركة وكتيبتين للمدفعية الداعمة، وجميعها تعمل في نطاق حكومة إقليم شمال العراق.

وأوضحت أن العتاد والمعدات المطلوبة تشمل 4400 بندقية من طراز "إم 16 اي 4"، و46 رشاشا ثقيلا "ام2" عيار 50، و186 رشاشا ثقيلا طراز "ام 240 بي"، و36 عربة همفي، و77 عربة مصفحة، و12 مولدا كهربائيا صامتا بسعة 3 كيلو وات.

كما يشمل العتاد دروعا واقية مضادة للرصاص وخوذا ومعدات كشف وحماية من الأسلحة الكيميائية والبيولوجية والنووية والإشعاعات والمتفجرات.

وأبلغت الخارجية الأمريكية الكونغرس، أمس، بموافقتها على بيع هذا العتاد إلى العراق، لكن هذه الموافقة لا تعني إتمام عملية البيع.

ووزارة الخارجية هي التي تقر مبيعات الأسلحة إلى الدول التي تربطها اتفاقيات مع الولايات المتحدة الأمريكية، وبينها العراق، ثم يبحث الكونغرس في مطابقة هذه المبيعات لمعاييره، قبل أن تسلم وزارة الدفاع (بنتاغون) الأسلحة.

وتدعم الولايات المتحدة الأمريكية، التي تقود التحالف الدولي لمحاربة تنظيم "داعش"، القوات العراقية وقوات البيشمركة في قتالها للتنظيم، لاسيما في المعارك الراهنة بمدينة الموصل (425 كم شمال العاصمة بغداد)، التي يسيطر عليها منذ يونيو/ حزيران 2014.