هولاند سيطلق اليوم الثلاثاء من على منبر الأمم المتحدة نداء جديداً لهدنة في سوريا

ديلي صباح ووكالات
اسطنبول
نشر في 20.09.2016 10:16
هولاند سيطلق اليوم الثلاثاء من على منبر الأمم المتحدة نداء جديداً لهدنة في سوريا

أعلن الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند الإثنين أنه سيطلق من على منبر الأمم المتحدة في نيويورك الثلاثاء نداء جديداً لالتزام هدنة في سوريا غداة إعلان دمشق انتهاء وقف إطلاق النار الذي سرى منذ 12 أيلول/سبتمبر الجاري بموجب اتفاق أميركي روسي.

وقال هولاند بعيد وصوله إلى نيويورك حيث سيشارك في أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة "سأدعو أمام الأمم المتحدة إلى العمل بما يمكننا من أن نجد مرة جديدة الظروف المواتية لهدنة لإتاحة الوصول الإنساني وتنفيذ انتقال سياسي".

وكان جيش النظام أعلن الإثنين انتهاء الهدنة؛ وبعد ساعات استهدف بغارة جوية قافلة للمساعدات الإنسانية أدت إلى مقتل 12 متطوعاً من الصليب الأحمر وسائقي الشاحنات التي كان يفترض أن تقوم بايصال المساعدات إلى حلب.

وقال هولاند الذي ستمنحه المؤسسة النيويوركية "ذي ابيل اوف كونشينس" جائزتها "رجل الدولة" للعام 2016 "أرى مرة ثانية أن عدم التحرك من قبل الأسرة الدولية أفضى إلى كارثة".

وأكد هولاند مجدداً أن "فرنسا عندما علمت أن أسلحة كيميائية تستخدم كانت مصممة على تحمل مسؤولياتها". وأضاف "سنُلام يوماً ما بالتأكيد لأننا لم نتحرك بشكل كاف في سوريا ولأننا لم نوقف مأساة حلب".

وسيجري هولاند الثلاثاء محادثات دبلوماسية على هامش اجتماعات الجمعية العام للأمم المتحدة. ويتضمن جدول أعمال حوالى عشرين لقاء رسمياً ستبدأ باجتماع مع المعارضة السورية وتنتهي بمحادثات مع الرئيس الإيراني حسن روحاني.