دراسة تركية تكشف تكاليف التعليم الجامعي في 38 بلداً حول العالم

وكالة الأناضول للأنباء
اسطنبول
نشر في 13.07.2016 11:24
آخر تحديث في 13.07.2016 11:45
دراسة تركية تكشف تكاليف التعليم الجامعي في 38 بلداً حول العالم

كشفت دراسة أعدتها شركة "أكاريه" التركية لتنظيم المعارض التعليمية في الخارج، أن الولايات المتحدة الأمريكية تصدرت قائمة أغلى البلدان للدراسة خارج تركيا، فيما تصدرت كازاخستان قائمة البلدان الأرخص.

وتناولت الشركة في دراستها تكاليف الدراسة الجامعية والسكن ونفقات المعيشة في 38 بلداً حول العالم، حيث أظهرت الدراسة وصول مصاريف الدراسة الجامعية في الولايات المتحدة إلى 38 ألف دولار سنوياً، تلتها كندا بمبلغ 34 ألف دولار، ثم سويسرا بـ 27 ألف دولار وخامساً أستراليا بـ 25 ألف دولار.

ووفقاً للدراسة، تبدأ رسوم التسجيل في جامعات الدولة بالولايات المتحدة من 23 ألف دولار، ومصاريف السكن والمعيشة من 15 ألف دولار، فيما تنخفض إلى 20 ألف دولار كحد أدنى في كندا كرسوم تسجيل جامعي، و14 ألف دولار للسكن والمعيشة.

وتعد كازاخستان الوجهة الأرخص للدراسة الجامعية بكلفة تصل 4 آلاف و500 دولار سنوياً، بحسب "أكاريه"، التي أشارت إلى أن تكاليف التسجيل في جامعات الدولة بكازاخستان تبدأ من 500 دولار، فيما تبلغ مصاريف السكن ونفقات المعيشة 4 آلاف دولار.

وأظهرت الدراسة أن البوسنة والهرسك تأتي ثانياً من حيث انخفاض تكلفة الدراسة فيها، بمبلغ سنوي يصل 6 آلاف دولار، تليها جورجيا وأوكرانيا بـ 7 آلاف و500 دولار، ثم روسيا بـ 8 آلاف دولار.

واعتبرت الدراسة النرويج أرخص بلد بالنظر إلى رسوم التسجيل الجامعي فقط بمبلغ 200 دولار، تلتها فرنسا بـ 250 دولار، ثم كازاخستان بـ 500 دولار، وبعدها ألمانيا بـ 550 دولار وخامساً إيطاليا بـ 800 دولار.

كما أشارت الدراسة أن كندا تعد ثاني أغلى بلد وفقاً لرسوم التسجيل بعد الولايات المتحدة بمبلغ 20 ألف دولار، ثم استراليا بـ 12 ألف دولار، تليها السويد بـ 11 آلاف دولار.

إلى ذلك، تناولت الدراسة تكاليف الدراسة في البلدان الأسيوية، وبينت أن الكلفة الإجمالية للسنة الدراسة بما في ذلك النفقات المعيشية والسكن في الجامعات الهندية تصل 16 ألفا و500 دولار، تليها اليابان بـ 13 ألفا و500 دولار، ثم الصين بـ 12 ألفا و500 دولار، ورابعاً تايوان بـ 10 آلاف و500 دولار، ثم ماليزيا بـ 10 آلاف دولار.