السلطات الفرنسية توقف شخصين كانا يخططان لعمل إرهابي عشية الانتخابات الرئاسية

ديلي صباح ووكالات
إسطنبول
نشر في 18.04.2017 14:20
آخر تحديث في 18.04.2017 22:28
السلطات الفرنسية توقف شخصين كانا يخططان لعمل إرهابي عشية الانتخابات الرئاسية

أعلن وزير الداخلية الفرنسي، ماتياس فيكيل، ظهر اليوم أن السلطات الفرنسية اعتقلت شخصين للاشتباه في تحضيرهما لاعتداءات أثناء الانتخابات الرئاسية التي ستجرى الأسبوع القادم.

وكانت الشرطة تبحث عن الرجلين، المسلحين، منذ نهاية الأسبوع الماضي.

قبل خمسة أيام من الدور الأول للانتخابات الرئاسية، قامت مجموعة من قوات التدخل السريع الفرنسية بعملية اعتقال بين الساعة 10 و11 صباحاً، في مرسيليا، للقبض على رجلين يشتبه أنهما كانا على أهبة القيام بعمل إرهابي عشية الانتخابات الرئاسية.

وقال الوزير إن الرجلين، وعمرهما 29 و23 سنة، مسلحان ويسعيان لصناعة متفجرات، وأنهما كانا تحت مراقبة قسم مكافحة الإرهاب لدى الشرطة في باريس وكان في نيتهما "ارتكاب عملية إرهابية على الأرض الفرنسية خلال الأيام القادمة".

وتمت عملية الدهم في شقة كان المتهمان يسـتأجرانها، وسط مرسيليا. وتقوم الشرطة حالياً بتفتيش المكان. وتفيد النتائج الأولية للعملية أن التحضيرات لعمل إرهابي "أمر مؤكد"، وفق أقوال الوزير. وأغلقت الشرطة المكان حيث تجرى عمليات كشف عن متفجرات وتعطيلها.

وأضاف وزير الداخلية: "الحكومة الفرنسية تواصل دون كلال مكافحة الإرهاب" مشيراً إلى أن خطر العمل الإرهابي أعلى من أي وقت كان وأن السلطات تقوم بكل ما يلزم لتأمين حماية الانتخابات.

وسبق للوزير أن صرح أنه تم تعبئة أكثر من 50.000 شرطي وعسكري لحماية حوالي 67.000 صندوق انتخابي في كل البلاد.